ودعت الحسكة كوكبة من مقاومة الكرامة

ودع الآلاف من اهالي مدينة الحسكة وقراها كوكبة من الشهداء إلى مثواهم الاخير، واعلنوا عن سجل ثلاثة شهداء  في مزار شهيد دجوار.

استلم المشعين جثامين الشهداء من امام مجلس عوائل الشهداء وهم" الشهيد حسين الحسين الاسم الحركي لوند حسكة، الشهيد لؤي محمد الاسم الحركي كيفارا حسكة، أياد أيو الاسم الحركي بروسك حسكة،  الشهيد علي السراي الاسم الحركي ملازم حسكة، الشهيد  خضر محمد الاسم الحركي قيصر حسكة، الشهيد عبد الرزاق صالح الاسم الحركي بروسك حسكة" مقاتلين في صفوف قوات سوريا الديمقراطية استشهدوا خلال مشاركتهم بمقاومة الكرامة.

وانطلقوا بموكب ضم المئات من السيارات التي زينت بصور الشهداء، واتجهوا صوب مزار شهيد دجوار بقرية الداودية.

بدأ المراسم بدقيقة صمت مع عرض عسكري قدمته وحدات حماية الشعب والمرأة، تلاتها عدة كلمات الرئاسة المشتركة لمجلس عوائل الشهداء في مدينة الحسكة بنكين باديني ، وباسم القوات العسكرية في مدينة الحسكة تولهلدان روج افا ، وعضوة حزب الاتحاد الديمقراطي اهين علي.

 وعزت الكلمات عوائل الشهداء وتمنوا لهم الصبر وسلوان، وقالوا" شهدائنا استشهدوا في سبيل حرية وكرامة الوطن، تاريخ الأنسان مليء بالنضال والتضحية في دفاع المشروع لحماية القيم المادية والروحية، وبالتالي سنحقق حماية وحرية الافراد المجتمع وقيم الشهداء"

وشاروا إلى "سنسير على خطاهم في الدفاع عن أرضنا ضد أي احتلال لأرضنا وخصوصاً الاحتلال التركي ومرتزقته الذين يحاولون احتلال أرضنا والقيام بالتغيير الديموغرافي في المنطقة وسرقة ونهب الأموال العامة ".

وأضافوا" أن ابناء هذه الأمة تخطوا بنضالهم مفهوم القومية والمذهبية لتحقيق السلام وترسيخ اسس اخوة الشعوب"

واكدت الكلمات بالسير على خطى الشهداء حتى تحقيق النصر وبناء سوريا ديمقراطية.

وقرأت وثائق الشهداء من قبل عضوة مجلس عوائل الشهداء روجدة احمد، وسلمتهم لذويهم، واعلنوا عن سجل شهداء وهم"  الشهيد عمر عبيد الاسم الحركي خطاب حسكة، والشهيد مهند حسين الاسم الحركي دلبرين ديرسم، مقاتلين في صفوف قوات سوريا الديمقراطية،  والشهيد محمد العمر عضو بقوات دفاع الذاتي ،استشهدوا خلال مشاركتهم لحملة مقاومة الكرامة"

وفي نهاية المراسم وسط زغاريد الامهات وشعارات تحي مقاومة الكرامة وري جثامين الشهداء الثرى.

ANHA


إقرأ أيضاً