وجيه عشيرة البو بدران: مساعي أردوغان عثمانية بحتة ويجب التصدي لمخططات الاحتلال

أشار وجيه عشيرة البو بدران في دير الزور حنيت حاوي الحنيت إلى أن الهدف من الغزو التركي هو إعادة هيمنة العثمانيين على سوريا.

في ظل ما تمر به مناطق شمال وشرق سوريا من انتهاكات صارخة، وتهجير وتشريد قسري للأهالي العُزّل الذين هم أصحاب الأرض يؤكد أهالي بلدة السوسة الواقعة في ريف دير الزور الشرقي بأنهم لن يقبلوا بالاحتلال، وسوف يقاومون الهجوم التركي.

وبهذا الصدد أوضح وجيه عشيرة البو بدران في بلدة السوسة حنيت حاوي الحنيت وقوفهم ضد الهجوم التركي، مستنكراً ما تقوم به تركيا ومرتزقتها المنخرطين في صفوفها من اعتداءات وانتهاكات صارخة بحق الأهالي، وسط صمت دولي وتخاذل أممي.

الحنيت قال خلال حديثه لوكالتنا: "بالنسبة للاحتلال التركي ضمن أراضي سوريا، فإن تركيا اتخذت المنطقة الآمنة ذريعة، وعلى أساس أنها تحمي الشعوب، لكننا نُدرك جيداً بأنها تستخدمها لتضليل الرأي العام العالمي في سبيل اتّجارها بالشعب السوري حسب مصالحها التوسعية".

وأشار الحنيت في حديثه: "المسعى الحقيقي للغزو التركي وهجومه هو إقامة معسكرات داخل الأراضي السورية وذلك لتحقيق مشاريع توسعية"، مُنوّهاً إلى أن "تركيا تُعيد إلينا المنظور السابق للاحتلال العثماني في المنطقة".

واختتم الحنيت حديثه بالقول: "الغزو التركي يجلب لنا النازية القديمة، وتتجسد في هتلرٍ جديد بشكل تركي عثماني جديدين ودمار للمنطقة برمتها في حال لم يوضع له حداً لمطامعه".

(آر)

ANHA


إقرأ أيضاً