والد الشهيد رزكار: ابني شهيد الجميع لأننا سائرون على دربه معناً

"الشهيد رزكار ليس شهيدنا وحدنا بل هو شهيد للجميع وأبننا لكم لأن جميع الحاضرين سيسرون على دربه معناً، ويعتبر رمزاً للحرية والكرامة"، بهذه الكلمات عزى والد الشهيد استشهاد أبنه في المراسم التي نظمن بحي الشيخ مقصود في حلب.

نظم مجلس عوائل الشهداء، اليوم، في حي الشيخ مقصود القسم الغربي مراسم الإعلان عن الشهيد رزكار وقاص الاسم الحركي فيداكار ريدور، من صفوف قوات سوريا الديمقراطية الذي استشهاد بتاريخ في مقاومة الكرامة بمدنية سري كانيه.

وحضر المراسم المئات من أهالي الحي حاملين معهم الأعلام والرموز الكردية، بالإضافة إلى حضور نخبة من وجهاء الحي، وزين المكان بصور الشهداء.

بدأت المراسم بالوقوف دقيقة صمت، تلتها كلمة مجلس عوائل الشهداء من قبل عضو محمد محمد، عزى ذوي الشهيد وتمنى لهم السكيّنة، وأشار بأن الشهيد فدكار من أبناء الحي الذين لم يترددوا في حماية حيهم حتى نال الشهادة.

وأوضحت عضوة العلاقات الدبلوماسية في مؤتمر ستار ليلى خالد، بأن الشهيد فدكار يعتبر رمزاً للحرية والكرامة، لأنه ترعرع في حي المقاومة بشيخ مقصود وبين ركام الحرب، وتابعت "الاحتلال التركي دخل محتلاً مستهدفاً إرادة الشعوب الحرة، ولكنه سيخرج وستبقى المنطقة لأبنائها".

وبعدها قرئت عضوة مجلس عوائل الشهداء زليخة قمبر وثيقة الشهادة، وتم تسليم الوثيقة لذويه.

ومن جهته شدد والد الشهيد رزكار وقاص، زهير وقاص، بأن رأسه مرفع بما قدمه أبنه، وتابع قائلاً ""الشهيد رزكار ليس شهيدنا وحدنا بل هو شهيد للجميع وأبننا لكم لأن جميع الحاضرين سيسرون على دربه معناً، ويعتبر رمزاً للحرية والكرامة".

وانتهت المراسم بتقديم واجب العزاء لذوي الشهيد.

(س ر- ت ح/هـ ن)

ANHA


إقرأ أيضاً