هُدمت العشرات من المنازل في ناحية تل حميس نتيجة الامطار الغزيرة

هددت السيول التي تشكلت بفعل الأمطار التي هطلت بكميات كبيرة في إقليم الجزيرة في الأيام الأخيرة حياة المئات من أهالي ناحية تل حميس، إذ هدمت العشرات من منازل الأهالي وتسببت بنفوق مواشيهم ودواجنهم.

هطل، أمس الاثنين 25 آذار، كمية كبيرة من الامطار في إقليم الجزيرة، وما تزال مستمرة حتى الآن بشكل متقطع، وشكلت السيول في معظم المناطق الجنوبية لإقليم الجزيرة وأدت لهدم العشرات من منازل الأهالي، ونزوح العشرات من منازلهم خوفاً من فيضان وادي الجراحي في ناحية تربه سبيه.

عاش أهالي ناحية تربه سبيه وتل حميس جنوبي ليلة لا تحمد عقباها، كما قال بعض الأهالي خوفاً من ازدياد هطول الأمطار وازدياد نسبة منسوب مياه الأودية والسيول. وناشدوا الجهات المعنية بمساعدة الأهالي الذين تعرضوا بشكل مباشر لفيضان الأودية والسيول، وخاصة وادي الجراحي.

وتعمل بلدية الشعب في الناحية والبلديات التابعة لها، جاهدة على تدارك حجم الخطر الذي سيتسبب ما أن وصلت مياه الامطار القادمة من سد جل آغا وادي الجراحي، وبشكل خاص قرى "عكرشة، وسفانة، والحصوية، وواوية، والجيسي، والحنوة، والزرقا، والقادسية، وخويتلة، وعكرشة، وفارسوك، وخربة عمر، وبلقيس، والفرحانية، والمليحية، والحمدو، كما تضررت الجسور على الطرق الواقعة على طريق البترول، كجسر الحمدو، كجسر الكلي، كجسر واوية في ناحية تل حميس.

ويظهر في الصور الفيديو الملتقط من قبل مراسلنا في ناحية تل حميس جحم الاضرار التي خلفتها الامطار الغزيرة، حيث المنازل تهدمت وتشكلت برك من المياه، وأغلقت الطرق. 

(ش أ/أ ب)

ANHA


إقرأ أيضاً