هيئة الصحة تطلع على رؤية المنظمات للعام المقبل تمهيداً لوضع استراتيجية شاملة للقطاع الصحي

بحثت هيئة الصحة في الإدارة الذاتية استراتيجية عمل المنظمات وخططها للعام المقبل بالإضافة إلى مناقشة أهم المشاكل والصعوبات التي واجهتها، وذلك تمهيداً لوضع استراتيجية خاصة بالقطاع الصحي لعام 2020 وذلك خلال اجتماع.

وعقدت هيئة  الصحة في الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا اجتماعاً في مقرها بناحية عين عيسى التابعة لمقاطعة كري سبي/ تل أبيض، مع كافة المنظمات التي تعنى بالشؤون الصحية العاملة في مناطق الإدارة الذاتية.

وحضر الاجتماع الرئيس المشترك لهيئة الصحة في الإدارة الذاتية الدكتور جوان مصطفى وممثلون عن كافة المنظمات المعنية بالقطاع  الصحي والعاملة في مناطق شمال وشرق سوريا.

وفي بداية الاجتماع تطرق ممثلو  المنظمات إلى الأعمال التي تم إنجازها خلال العام  الحالي وأهم المشاكل والصعوبات التي واجهتهم وذلك لتجاوزها  خلال الفترة المقبلة.

كما أوضح ممثلو المنظمات استراتيجية عملهم وخططهم  لعام 2020، وما يمكن أن تقدمه المنظمات  والمناطق التي تود تقديم الدعم فيها أو التي تود الانسحاب أو تقوض دعمها فيها وإبلاغ الهيئة المعنية تجنباً لحدوث مشاكل فيها بما فيها المخيمات.

كما حثت  الهيئة كافة المنظمات على تقديم المزيد من الدعم للقطاع الصحي حيث أبدت غالبية المنظمات رغبتها بتقديم الدعم بشكل كبير خلال الفترة المقبلة وتحسين مستوى عملها.

وأكد الرئيس  المشترك لهيئة الصحة جوان مصطفى على هامش الاجتماع أن هذا الاجتماع ضروري للاطلاع على استراتيجية المنظمات خلال العام المقبل ولمناقشة أعمالها وأخذها بعين الاعتبار خلال اجتماع الهيئة المقبل حيث ستتم من خلاله دراسة استراتيجية هيئة الصحة ولجانها خلال العام المقبل.

وبحسب الدكتور جوان فإن الاجتماع الذي ستعقده الهيئة في الـ 10 من الشهر الحالي مع كافة هيئات ولجان الصحة في الإدارات السبعة وكافة إدارات المشافي والمعنيين بهذا المجال لدراسة واستراتيجية هيئة الصحة خلال عام 2020، وتحضيراتها في هذا المجال.

(ل)

ANHA


إقرأ أيضاً