هيئة الثقافة: تركيا تسعى لإمبراطورية عثمانية على حساب قيم الشعوب

أصدر أعضاء وإداريو هيئة الثقافة والفن في إقليم الفرات بياناً إلى الرأي العام، شدّدوا فيه على ضرورة الوقوف في وجه ما تسعى إليه تركيا من تشكيل امبراطورية عثمانية على حساب قيم الشعوب.

بعد أيامٍ على بدء الاحتلال التركي ببناء جدار حول مقاطعة عفرين، سعياً لضمها إلى الأراضي التركية في خطوة غير مسبوقة، توالت ردود الفعل المستنكرة لتلك الممارسات، إذ ألقت هيئة الثقافة والفن في إقليم الفرات اليوم بياناً من أمام المركز الثقافي في كوباني باللغتين العربية والكردية، قرأه كل من الرئاسة المشتركة للهيئة ريزان نعسان وزيلان حمو وجاء فيه:

"منذ تاريخ 18-3-2018  قامت الدولة التركية باحتلال مقاطعة عفرين السورية ولا تزال، إن الدولة التركية المحتلة المتضامنة مع المجموعات المرتزقة الإرهابيين، قامت بممارسة أشنع الأساليب غير الإنسانية، ليس فقط ضد شعب عفرين، بل قامت بإحراق وتخريب الطبيعة أيضاً، ومنذ فترة، بدأت الدولة التركية المحتلة ببناء جدار يفصل عفرين من الأراضي السورية.

ونحن باسم هيئة الثقافة والفن في إقليم الفرات نُدين هذه الممارسات القذرة، ونستنكر الأساليب الاحتلالية للدولة التركية، ونُطالب الرأي العام العالمي بأن يوقف ممارسات الدولة التركية البعيدة كل البعد عن حقوق الإنسان، والتي تطمح إلى تشكيل إمبراطورية عثمانية على حساب قيم الشعوب، وممارسة الهجومات الاحتلالية القذرة.

ونرفع صوتنا تأييداً لشعب عفرين المقاومة ونقول: لا للاحتلال التركي على الأراضي السورية، لا للممارسات الشنيعة الخارجة عن أخلاق الإنسانية، لا لفاشية أردوغان الإرهابي، ستظل سوريا موحدة ولا نقبل تقسيم الأراضي السورية".

(ز س/ج)

ANHA


إقرأ أيضاً