هيئة الثقافة في إقليم الفرات تستنكر التهديدات التركية

أصدرت هيئة الثقافة في إقليم الفرات شمال سوريا بياناً إلى الرأي العام استنكرت من خلاله التهديدات التركية تجاه مناطق شمال سوريا وصمت المجتمع الدولي حيال ذلك.

وأُلقي البيان أمام مركز باقي خدو للثقافة والفن وسط مدينة كوباني بحضور أعضاء هيئة الثقافة في إقليم الفرات، وقرأه الرئيس المشترك للهيئة ريزان نعسان.

وجاء في نص البيان:

"في الآونة الأخيرة بدأت الدولة التركية بتهديد ووعيد بشن هجمات على روج آفا وشمال شرق سوريا والهدف منها ضرب المكتسبات التي حققتها الإدارة الذاتية والقوى العسكرية من انتصارات على الإرهاب المتمثل بداعش وضرب التعايش السلمي بين مكونات شمال شرق سوريا.

ونحن في هيئة الثقافة في إقليم الفرات نُدين ونستنكر هذه التهديدات وكذلك الصمت الدولي حيال هذه التهديدات ونطالب الرأي العام العالمي بأن تُوقِف هذه الممارسات الاستفزازية والبعيدة كل البعد عن الأخلاق الإنسانية والتي تطمح بتشكيل إمبراطورية عثمانية على حساب قيم الشعوب في المنطقة ونرفع صوتنا عالياً، بأننا سوف نقاوم ونقف صفاً واحداً مع قواتنا قوات سوريا الديمقراطية في وجه أي تهديد للمنطقة.

وأخيراً عاشت سورية حرة وعاشت قوات سوريا الديمقراطية والمجد والخلود للشهداء".

وتشهد مقاطعة كوباني فعاليات متعددة يومياً ولاسيما الاعتصام وتشكيل الدروع البشرية بالقرب من الحدود التركية رفضاً للتهديدات التركية الأخيرة بشن عدوان على مناطق في شمال وشرق سوريا وتحشيد قواتها على الحدود.

(ز س/ج)

ANHA


إقرأ أيضاً