هجوم يستهدف منشآت سعودية, ووسائل إعلام حوثية تعلن مسؤولية الجماعة

صرح المتحدث الأمني لرئاسة أمن المملكة العربية السعودية، الثلاثاء، بأنه جرى استهداف لمحطتي الضخ البترولية التابعتين لشركة "أرامكو" بمحافظتي الدوادمي وعفيف بالرياض بهجوم إرهابي, فيما أعلنت وسائل إعلام تابعة للحوثيين أن الجماعة استهدفت منشآت سعودية دون أن تحدد الأهداف والتوقيت.

ذكرت وكالة الأنباء السعودية، إن الحادث وقع ما بين الساعة السادسة والسادسة والنصف من صباح الثلاثاء، مضيفة "حدث استهداف محدود لمحطتي الضخ البترولية التابعتين لشركة أرامكو بمحافظة الدوادمي ومحافظة عفيف بمنطقة الرياض".

وتابعت: "وقد باشرت الجهات المختصة مسؤولياتها بالموقعين.. وسيتم الإعلان لاحقاً عن أي مستجدات".

من جهته، قال وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية، خالد بن عبد العزيز الفالح، بأن محطتي ضخ لخط الأنابيب شرق - غرب الذي ينقل النفط السعودي من حقول النفط بالمنطقة الشرقية إلى ميناء ينبع على الساحل الغربي، تعرضتا لهجوم من طائرات درون بدون طيار مفخخة.

وأضاف "نجم عن ذلك حريق في المحطة رقم 8، تمت السيطرة عليه، بعد أن خلف أضراراً محدودة".

وتابع "وقد قامت أرامكو السعودية بإيقاف الضخ في خط الأنابيب، حيث يجري تقييم الأضرار وإصلاح المحطة لإعادة الخط والضخ إلى وضعه الطبيعي".

وأكّد الفالح أن "المملكة تشجب هذا الهجوم الجبان، وأن هذا العمل الإرهابي والتخريبي، وتلك التي وقعت مؤخراً، في الخليج العربي ضد منشآت حيوية لا تستهدف المملكة فقط، وإنما تستهدف أمان إمدادات الطاقة للعالم، والاقتصاد العالمي، وتثبت مرة أخرى أهمية التصدي لكافة الجهات الإرهابية التي تُنفّذ مثل هذه الأعمال التخريبية بما في ذلك مليشيات الحوثي في اليمن والمدعومة من إيران".

وبدورها قالت قناة المسيرة التلفزيونية التي تديرها جماعة أنصار الله الحوثي اليمنية اليوم الثلاثاء إن الجماعة نفّذت هجمات بطائرات مسيرة على منشآت سعودية حيوية، دون أن تحدد الأهداف أو متى وقعت الهجمات.

ونقلت المسيرة على تويتر عن مسؤول قوله ”هذه العملية العسكرية الواسعة تأتي رداً على استمرار العدوان والحصار على أبناء شعبنا... مستعدون لتنفيذ المزيد من الضربات النوعية والقاسية في حال استمر العدوان والحصار الجائر“.

(ي ح)


إقرأ أيضاً