هجوم على دورية روسية في درعا

قال مركز حميميم التابعة لوزارة الدفاع الروسية، خلال بيان أن عبوة ناسفة استهدفت دورية للشرطة العسكرية التابعة للقوات الروسية دون وقوع أي خسائر بين العسكريين الروس أو اضرار للمعدات العسكرية

مدير مركز حميميم لمصالحة التابع لوزارة الدفاع الروسية، اللواء ألكسي باكين، قال في بيان" تم يوم 13 يوليو 2019 تفجير عبوة ناسفة يدوية الصنع عن بعد، مزروعة في جزء من طريق أمام مسار دورية للشرطة العسكرية التابعة للقوات المسلحة الروسية في محافظة درعا، دون أي خسائر بين العسكريين الروس أو أضرار للمعدات العسكرية".

وأضاف باكين أن المعلومات الأولية تشير إلى أن "العملية الإرهابية التخريبية" نفذت على يد مسلحين من "التنظيمات الإرهابية وغير الشرعية"، التي تعمل بشكل مفرق في جنوب سوريا، بهدف تصعيد الوضع في هذه المنطقة.

ودعا مدير مركز حميميم، في ختام البيان، قادة التشكيلات المسلحة "غير الشرعية" إلى "التخلي عن الاستفزازات المنفذة باستخدام السلاح، وسلك سبيل التسوية السلمية للأوضاع في مناطق سيطرتهم".

هذا ولم تتبن حتى الأن أي من الاطراف الهجوم الذي استهدف الدورية الروسية.

 (آ س)


إقرأ أيضاً