نساء الطبقة يزرن خيمة اعتصام الشبيبة

زارت العشرات من نساء الطبقة اليوم الخيمة التي يعتصم فيها العشرات من أعضاء الشبيبة والمرأة الشابة منذ يومين تنديداً واستنكاراً لسياسة الاحتلال التركي الفاشية وممارسته بحق شعوب المنطقة ومحاولته تقسيم الأراضي السورية.

بشعار "بروح الشبيبة الفدائية سنحمي سوريا الحرة ديمقراطية لا مركزية" يواصل الشبيبة واتحاد المرأة الشابة بالطبقة اعتصامهم، وذلك في الخيمة التي بُنيت بساحة مجلس الشبيبة  خلف السوق المركزي.

وتستمر الوفود المدنية بزيارة الخيمة حيث توافدت اليوم العشرات من نساء الطبقة وعضوات إدارة المرأة الى الخيمة.

وبعد الوقوف دقيقة صمت استذكاراً لأرواح الشهداء ألقت الإدارية في دار المرأة في الصفصافة سحر المصطفى بياناً باسم إدارة المرأة في الطبقة وريفها أشارت في بدايته الى الممارسات اللاإنسانية واللاأخلاقية التي يمارسها جيش الاحتلال التركي ومرتزقته في المناطق المحتلة وخاصة عفرين منذ بداية احتلالها منذ أكثر من عام.

وأدان البيان العنف النفسي والجسدي الذي تتعرض له المرأة العفرينية بشكل يومي على أيدي المرتزقة.

كما وأكّد البيان أن أردوغان يحاول أن يوجّه أنظار شعبه إلى الخارج، وتصدير أزماته الداخلية مندداً في الوقت ذاته بالصمت الدولي إزاء ما يفعله الاحتلال التركي في المناطق المحتلة والتي كان آخرها محاولة سلخ عفرين عن الوطن الأم سورية.

وبعد ترديد الشعارات التي تحيي مقاومة عفرين وتمجد الشهداء تم عرض فيلم سنفزيوني يحكي قصة احتلال عفرين وأطماع الاحتلال التركي في المنطقة.

(كروب)

ANHA


إقرأ أيضاً