نثر الورود في الفرات وبيان ضد الاحتلال التركي لعفرين

نثرت عضوات إدارة المرأة في الطبقة اليوم الورود في نهر الفرات تضامناً مع مقاومة المرأة العفرينية ضد الاحتلال التركي، فيما أصدر مجلس الصور في الريف الشمالي لمدينة دير الزور بياناً استنكر فيها احتلال تركيا لمقاطعة عفرين.

دير الزور/الطبقة

وتستمر سلسلة الفعاليات المنددة باحتلال تركيا لمقاطعة عفرين، وفي هذا السياق أصدر مجلس الصور بريف دير الزور الشمالي بياناً، فيما نثرت إدارة المرأة في الطبقة الورود في نهر الفرات.

ونثرت إدارة المرأة في الطبقة  الورود في نهر الفرات وذلك دعماً لمقاومة أهالي عفرين والمرأة العفرينية على وجه الخصوص.

وبعد نثر الورود في نهر الفرات، تحدثت عضوة إدارة المرأة في الطبقة ماجدة الحسين قائلة: "نعاهد أهالي عفرين بأننا سوف نناضل في الدفاع عن كافة أراضينا، ولن نتنازل عن شبر واحد من مدينة عفرين وسوريا، وأن كل ما يحيكونه في سراديب الظلام ضدنا سنجابهه بالعزيمة والإصرار على الصمود والتحدي".

وانتهت الفعالية بترديد الشعارات التي تحيي مقاومة عفرين ومقاومة المرأة.

كما نظم أعضاء مجلس الصور المدني بريف دير الزور الشمالي وقفة احتجاجية ضد الاحتلال التركي لمقاطعة عفرين وتضامنية مع أهالي عفرين.

وتجمع أعضاء المجلس في ساحة المجلس حيث قرئ البيان الذي أصدره المجلس بهذا الصدد من قبل عضو لجنة الصلح ابراهيم العواد.

وجاء في البيان "ندين ونستنكر التدخل التركي واحتلال أراضينا تحت غطاء الصمت الدولي والسياسات الاستعمارية، لكسر إرادة شعب عظيم وملء الفراغات بالفوضى لإفشال المشروع الديمقراطي".

وأضاف البيان " يداً بيداً نستطيع وضع حجر الزاوية لهذا المشروع، ونحطم طموحاتهم التوسعية على صخرة الأمة الديمقراطية وأهدافها النبيلة في بناء الإنسان والمؤسسات واللامركزية، كي يلعب كل فرد من أفراد المجتمع دوره الفعال ولتعزيز دور المرأة في المجتمع الديمقراطي".

(ف ف-و ه/س)

ANHA


إقرأ أيضاً