ناصر ياغز: على الكرد توحيد الصف لتحقيق النصر مثلما حققوه في كوباني

قال ممثل حزب الشعوب الديمقراطية في جنوب كردستان ناصر ياغز: "يجب على الكرد جميعاً أن يقفواً صفاً واحداً من أجل حماية كردستان من الهجمات والعدوان التركي, فبوحدة الصف يمكنهم تحقيق النصر مثلما حققوه في كوباني سابقاً".

نظم اتحاد المثقفين في إقليم الجزيرة فرع مدينة الحسكة, بالتعاون مع فرقة تولهلدان أمسية فنية دعماً لوحدة الصف الكردي, ومساندة لمقاومة الكرامة, وذلك في مقر حركة المجتمع الديمقراطي بالمدينة.

حضر الأمسية بالإضافة إلى عشرات المثقفين وأهالي الحسكة، ممثل حزب الشعوب الديمقراطية في جنوب كردستان ناصر ياغز الذي يزور روج آفا وشمال وشرق سوريا.

بدأت الأمسية بالوقوف دقيقة صمت, تلتها كلمة لناصر ياغز, الذي شكر منظمي الأمسية على دعوته إليها، وقال: "دولة الاحتلال التركي هدفها الأساسي ليس فقط احتلال عموم مناطق كردستان, بل وكسر إرادة الشعب الكردي في الأجزاء الأربعة لكردستان, لذا يجب على جميع الكرد التركيز على وحدة الصف في هذه المرحلة التاريخية والحساسة، ومهمة توعية الشعب والضغط على القوى الكردية هي إحدى مهام المثقفين الكرد الذين يجب أن يلعبوا دورهم في هذا الإطار".

وأضاف ياغز: "يجب على الكرد جميعاً أن يقفواً صفاً واحداً من أجل حماية كردستان من الهجمات العدوانية من قبل الدولة التركية, ولنتذكر جيداً بأن من أهم أسباب تحرير مدينة كوباني من يد أكبر تنظيم إرهابي كانت الوحدة الكردية مع مقاومتها, فمهما ملك العدو الأسلحة الثقيلة فإنه لا يستطيع التغلب علينا إن كنّا متحدين".

وتابع ياغز حديثه: "قام العدوان التركي قبل فترة بالهجوم على سري كانيه, كري سبي/ تل أبيض, وهجّر أهلها, لذا يجب على شعوب شمال وشرق سوريا الالتفاف حول قوات سوريا الديمقراطية, ووحدات حماية الشعب والمرأة, للوقوف في وجه المحتل وتحرير الأرض".

تلاها إلقاء عدة شعراء قصائد مجّدوا فيها المقاومة البطولية لقوات سوريا الديمقراطية في وجه العدوان التركي, ومن ضمن الشعراء الذين ألقوا القصائد في هذه الأمسية كل من "الشاعرة أناهيتا سينو, مصطفى سينو, باور جان, ستير عبدي".

(ل)

ANHA


إقرأ أيضاً