مواطنون: فكر أوجلان فتح أمامنا الطريق لمعرفة حقيقة المرأة

قال عدد من أهالي ناحية الدرباسية أن أوجلان كرّس حياته في سبيل حرية وسلامة شعبه والعيش المشترك، وأكّدوا أنهم ماضون على نهجه وفلسفته حتى تحقيق حريته.

أجرت وكالتنا ANHA لقاءات مع أهالي ناحية الدرباسية التابعة لمقاطعة الحسكة، وطالبوا المجتمع الدولي ومنظمات حقوق الإنسان بالعمل على رفع العزلة عن قائد الشعب الكردي عبد الله أوجلان وتحريره من سجن إمرالي.

سالم السالم استنكر العزلة المفروضة على أوجلان وقال: "على الرغم من أن الدولة التركية تفرض عزلةً شديدة على القائد منذ أعوام، إلا أنها لم تنال من اعتقال فكره وفلسفته التي انتشرت في كافة أرجاء العالم، وحققنا الكثير من الانتصارات في شمال وشرق سوريا، لأننا اعتمدنا على فكره، لأن فكره أممي، والقائد يُطالب بكافة حقوق الشعوب المظلومة وليس الشعب الكردي خاصة".

أما فاطمة كلش فقالت: "القائد عبد الله أوجلان محروم من حق اللقاء بعائلته ومحاميه، نحن نندد بممارسات الاحتلال التركي التي تفرض هذه العزلة".

فاطمة تابعت حديثها قائلةً: "القائد أخرج المرأة من قمع السنين، ومن الفكر الذكوري، فبفضل كتابات القائد تعرّفت المرأة في الشمال السوري على ذاتها".

محمود رمو تساءل قائلاً: لماذا يقف المجتمع الدولي ومنظمات حقوق الإنسان ساكناً أمام العزلة التي تفرضها الدولة التركية على قائد الشعب الكردي عبد الله أوجلان؟ وتابع حديثه: "فكر أوجلان فتح أمامنا الطريق لمعرفة حقيقة المرأة والمساواة بينها وبين الرجل".

وطالب رمو في ختام حديثه المجتمع الدولي ومنظمات حقوق الإنسان بالتحرك والعمل على إنهاء العزلة المفروضة على قائد الشعب الكردي وتحقيق حريته.

(ا ح/ن ح)

ANHA


إقرأ أيضاً