منظومة المرأة الكردستانية: من الآن فصاعداً تحرير عفرين سيكون المحور

باركت منسقية منظومة المرأة الكردستانية انتصار قوات سوريا الديمقراطية على مرتزقة داعش وقالت بأن الانتصار جاء بفضل "إيدولوجية ومعركة الحرية لقائد الشعب الكردي"، وأكدت بأنه من الآن فصاعداً تحرير عفرين سيكون المحور.

أصدرت منسقية منظومة المرأة الكردستانية، اليوم، بياناً إلى الرأي العام، باركت فيه انتصار ق س د على مرتزقة داعش، وأكدت بأن تحرير عفرين هو المحور الأساسي.

وأشارت المنسقية إلى بداية تأسيس مرتزقة داعش ودعم حزب العدالة والتنمية له، وتوحد الشعب العربي والكردي والسرياني والشركسي في جسم واحد والقضاء على داعش.

وأكدت المنسقية من خلال البيان بأنه تم إغلاق الطريق أمام مجازر كانت ستشهدها البشرية، وأضافت "لو أن داعش لم يهزم في شنكال وكوباني وكل روج آفا، كانت داعش وحزب العدالة والتنمية سينفذان مجازر ويفرضون نظام فاشي".

وأشارت المنسقية من خلال البيان بأن الانتصار على داعش "جاء بمثابة الثأر للنساء الإيزيديات وللمجتمع الإيزيدي كله. نبارك هذا النصر على قوات سوريا الديمقراطية ووحدات حماية الشعب والمرأة وكافة العالم".

وأكدت المنسقية من خلال البيان بأن "عش داعش الحالي هو جرابلس، عفرين وإدلب، هذه المناطق التي احتلها جيش الاحتلال التركي، الدولة التركية من هناك تهدف لضرب ثورة روج آفا، لذلك إن لم يتم تحرير عفرين، شعب المنطقة لن يتخلص من حزب العدالة والتنمية وداعش، من الآن فصاعداً تحرير عفرين سيكون المحور".

(ن ح)

ANHA

 


إقرأ أيضاً