منتجي حلب يقررون مقاطعة البضائع التركية في الأسواق

أتخذ اتحاد المنتجين في حلب اليوم قراراً بمقاطعة البضائع التركية في الأسوق، ودعا جميع لمقاطعة هذه البضائع، وذلك خلال بيان.

تحت شعار "لا تدفعوا ثمن الرصاص الذي يُقتل به أطفالنا.. معاً يداً بيد لمقاطعة البضائع التركية"، أصدر ليوم اتحاد المنتجين في حلب بياناً حول مقاطعة البضائع التركية في الأسواق.

وحضر في البيان في شارع الألبسة بالقسم الشرقي من الحي عشرات من منتجي في حي الشيخ مقصود بحلب.

وقرى البيان من قبل عضو لجنة العلاقات لاتحاد المنتجين بحلب فاروق عرب.

وجاء في نص البيان:

"نحن كاتحاد المنتجين بحلب ندين ونستنكر الهجمات الطورانية على شمال وشرق سوريا، إن هذه الهجمات تبرز الوجه الحقيقي للإرهاب ومن يدعمهم، وهي أكثر وأبشع الهجمات الوحشية التي تقوم بها السلطات العثمانية بحق أبنائنا في شمال وشرق سوريا.

ولأن دماء أبنائنا لا يقدر بثمن وهي أغلى من بضائعهم، ومعاً لنحمي مستقبل شبابنا ولكي لا ندفع ثمن رصاصهم، نحن كاتحاد المنتجين نتخذ القرار بمنع البضائع التركية وندعو جميع أبنائنا لمقاطعة هذه البضائع.

هذه البضائع التي نروجها في أسواقنا ندفع بها ثمن رصاصهم الذي يقتل أبنائنا وأطفالنا في جميع أرجاء سوريا ونساهم بدعم اقتصاد العدو التركي لكي يمضي في محاربتنا.

وبناءً على ذلك، نحن كاتحاد المنتجين بحلب نمنع ونحارب كل من يساهم في قتل أطفالنا وشيوخنا وشبابنا، وسبي نسائنا وهتك أراضنا ويساعد العدو على احتلال أرضنا.

والقرار يدخل حيز التنفيذ فور صدور البيان، وتقوم السلطات التنفيذية بالإجراءات اللازمة لمن يخالف هذا القرار".

(ع س/ م ح)

ANHA


إقرأ أيضاً