مناهضة العنف ضد المرأة موضوع ندوة لأبناء الجالية الكردية في لبنان

نظم مؤتمر ستار بالتعاون مع رابطة نوروز الثقافية والاجتماعية ندوة في بيروت في إطار سلسلة الفعاليات الخاصة باليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة.

وينظم مؤتمر ستار بالتنسيق مع رابطة نوروز الثقافية والاجتماعية سلسلة اجتماعات لأبناء الجالية الكردية في لبنان، في إطار سلسلة الفعاليات الخاصة باليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة.

وعقدت اليوم ندوة بهذه المناسبة في العاصمة اللبنانية بيروت شارك فيها العشرات من أبناء الجالية الكردية في لبنان.

كما شارك في الندوة الإدارية في مؤتمر ستار نتوي خمكين والإدارية في حركة المجتمع الديمقراطي شرفين جودي ورئيسة رابطة نوروز الثقافية والاجتماعية حنان عثمان.

بدأت الندوة بالوقوف دقيقة صمت، ثم ألقت رئيسة رابطة نوروز الثقافية والاجتماعية حنان عثمان كلمة تطرقت فيها إلى المعاني التاريخية لليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة.

وقالت حنان عثمان "نحن كنساء في شمال وشرق سوريا، نهدي جميع أنشطتنا في 25 تشرين الثاني من هذا العام لرفيقتنا الرئيسة المشتركة لحزب سوريا المستقبل الرفيقة الشهيدة هفرين خلف، التي قتلت على يد مسلحي داعش، وكذلك نهديها لرفيقنا آمارة ريناس مقاتلة وحدات حماية المرأة التي حاربت ضد داعش، ولعضوة مجلس عدالة المرأة الأم عقيدة".

حنان عثمان  تطرقت إلى أشكال العنف الذي تتعرض له المرأة وبشكل خاص في المناطق المحتلة من قبل جيش الاحتلال التركي والمجموعات المرتزقة في شمال وشرق سوريا.

وأضافت بهذا الصدد "خلال تسع سنوات من عمر الثورة في شمال وشرق سوريا، كان داعش أكبر عدو لشعوب المنطقة، أما داعم داعش الرئيسي فهو دكتاتورية أردوغان الفاشية، والهجمات التي شنت على أرضنا في 9 تشرين الأول، وما نجم عنها من احتلال هو عنف ضد المجتمعات وضد المرأة".

وأشارت إلى أن الاحتلال التركي والمجموعات المرتزقة يتبعون عنفاً منظماً ضد المجتمع وضد المرأة بشكل خاص من خلال تهجير السكان، والتغيير الديمغرافي وتدمير البيئة وممارسة كافة أشكال الانتهاكات ضد حقوق الإنسان.

وأكدت حنان عثمان في ختام حديثها على مواصلة النضال والمقاومة ضد الاحتلال وضد كافة أشكال العنف، ودعت النساء للتكاتف ومحاسبة نظام أردوغان على الجرائم التي ارتكبها بحق شعوب المنطقة.

وانتهت الندوة بالإجابة على أسئلة المشاركين حول موضوع الندوة.

(كروب/ك)

ANHA


إقرأ أيضاً