من جبهات القتال .. مقاتلون يؤكدون جهوزيتهم للدفاع عن أرضهم

أكّد مقاتلو مجلس منبج العسكري المرابطين على حدود جبهاتهم، أنهم على أتم الجهوزية والاستعداد للدفاع عن مدينتهم والتصدي لأي هجمات تستهدف المدينة.

وتشهد خطوط الجبهات في مدينة منبج وريفها حالة ًمن الهدوء مع استعداد المقاتلين لأي استهداف، حيث يتمركز المقاتلين في نقاطهم، والمقاتلين أعلنوا جهوزيتهم التامة في التصدي لأي هجوم.

وقال المقاتل محمود رش أحد مقاتلي قوات مجلس منبج العسكري " نحن الآن على خطوط الجبهة الامامية توخار،  الهوشرية ، و الجاسور  ونحن على أهبة الاستعداد للتصدي لأي هجوم من قبل الاحتلال التركي والفصائل المدعومة منها".

ومن جانبه قال المقاتل في صفوف قوات مجلس منبج العسكري محمد علي " إننا صامدون في الجبهات الامامية، وإننا نحمي المدينة من اي عدوان يستهدفها".

وأكد المقاتل عبد الجليل محمود من قوات مجلس منبج العسكري " هذه الارض تحررت بفضل دماء الشهداء ولن نسمح لاحد العبث بها وارتكاب المجازر فيها".

(ك)

ANHA


إقرأ أيضاً