مكونات حلب: بالمساندة سينجلي الظلم تتحقق مطالب المضربين

حيّت مكونات حي الشيخ مقصود خلال مشاركتهم  في فعاليات خيمة الاعتصام،  حملة الإضراب عن الطعام الموسعة بطليعة ليلى كوفن، وأشاروا أن فعاليتهم ونشاطاتهم لن تتوقف حتى تحقيق المطالب في رفع العزلة عن أوجلان وقالوا : بالمساندة سينجلي الظلم وتتحقق مطالبهم.

حديث الأهالي، جاء خلال استمرار مؤتمر ستار بحلب فعالية خيمة الاعتصام أمام مجلس عوائل الشهداء دعماً لمقاومة المضربين عن الطعام بطليعة ليلى كوفن.

المواطنة سلطانة محمد قالت  "تواجدنا هنا هو دعماً لخيمة الاعتصام ومقاومة ليلى كوفن، ناصر ياغز ورفاقهم، الساعين لكسر العزلة المفروضة على قائد الشعب الكردي عبدالله أوجلان، ويمكن القول إن حملة ليلى كوفن تعودنا بالذاكرة إلى المرأة الفيتنامية التي ضحت بأبنائها وصمدت أمام دبابات الأعداء في سبيل حرية الوطن ورفض مخططات الأعداء".

وأضافت في نهاية حديثها أنه على كل امرأة اتخاذ المقاومة درباً لها.

ومن المكون العربي نوهت المواطنة نازك لطوف أن أهالي حي الشيخ مقصود بمكوناتهم وطوائفهم قاوموا أمام أشرس الهجمات على الحي وكانوا مثالاً  حياً على مدى القوة وإرادة الشعب إلى أن ألحقوا بالمرتزقة الهزيمة.

نازك لطوف حيّت خلال كلامها ليلى كوفن ورفاقها مؤكدةً بالتضامن مع المضربين عن الطعام .

بالمساندة.. يينجلي الظلم وتتحقق المطالب

بدوره أشار المواطن حنيف هورو أن زيارة الأهالي لخيمة الاعتصام هو دعم الفعالية والسعي لكسر العزلة عن أوجلان وإفشال المخططات الساعية لإنهاء الوجود الكردي. وأكّد أنهم أصحاب الحق لذا لن يتوقفوا عن نشاطاتهم وفعالياتهم حتى  الوصول لحرية قائد الشعب الكردي عبدالله أوجلان وتحرير عفرين وكسر شوكة الاحتلال التركي.

جورج مهيب من سريان الحي وعضو قوات حماية المجتمع قال "جئنا إلى الخيمة لنحي صمود المعتقلين في سجون تركيا والمضربين عن الطعام، ونقدر صمودهم ، كما أننا كسريان نساند المقاومة حتى ينجلي بفضلها الظلم وتتحقق المطالب".

 (س و)

ANHA


إقرأ أيضاً