مكونات تربه سبيه تتبرع لمتضرري الفيضانات في روجهلات كردستان

يجمع أهالي ناحية تربه سبية التبرعات لمساندة أبناء روجهلات كردستان الذين تضرروا نتيجة الفيضانات الأخيرة، وأكّدوا استعدادهم مد يد العون لكافة الشعوب المحتاجة والمظلومة في العالم.

واجتاحت موجة سيول وفيضانات بعد هطول أمطار غزيرة عدّة مناطق في الشرق الأوسط في الآونة الأخيرة، ومن بين هذه المناطق مناطق روجهلات كردستان (شرقي كردستان) ألحقت أضراراً كبيرة بممتلكات الأهالي، بالإضافة لفقدان العشرات لأرواحهم، إلا أن الحكومة الإيرانية ولعنصريتها المعروفة تجاه الكرد لم تقدم المساعدة لهذه المناطق.

وفي سياق ذلك أطلق الهلال الأحمر الكردي في شمال وشرق سوريا حملة لجمع التبرعات لمساندة أهالي روجهلات كردستان، ونُصبت الخيم في عدّة مدن ونواحي، ومنها ناحية تربه سبيه التابعة لمقاطعة قامشلو. وعلى الفور توجّه المئات من أبناء الناحية ومن مختلف المكونات الكرد والعرب والسريان إلى خيمة التبرع.

خبات دوغان عضو الهلال الأحمر الكردي في ناحية تربه سبيه أوضح أن الهدف من الخيم التي نُصبت هو لجمع التبرعات لأبناء روجهلات كردستان ودعمهم مادياً ومعنوياً. وأضاف: "على الجميع أن يأخذ على عاتقه مساعدة المتضررين والمحتاجين أينما كانوا في هذا العالم".

وبدوره كابار محمد أمين أحمد أحد المتبرعين قال: "نحن شعوب المنطقة من كرد وعرب وسريان، وكوننا شعوب تواقة للحرية، نمد يد العون لأهلنا في روجهلات ولأي شعب محتاج ومظلوم في هذا العالم".

(أ ب)

ANHA


إقرأ أيضاً