مكونات تربه سبيه : إرهابكم لن ينال من عزيمتنا وإرادتنا والسير على نهج الشهداء

اكدت مكونات ناحية تربه سبيه استمراها في النضال مهما تعرضوا من هجومات واعمال تخريبية من قبل تركية ومرتزقتها داعش وذلك خلال تقديمهم واجب العزاء لذوي الشهيد خالد .

بعد مراسم تشيعه توجه المئات من مكونات ناحية تربه سبيه من كرد وعرب وسريان الى قرية بياندور شرق ناحية تربه سبيه لتقديم واجب العزاء لذوي الشهيد خالد محمد عضو قوى الامن الداخلي  والذي فقد حياته جراء التفجير الارهابي الذي تعرضت له مدينة قامشلو في 11 تشرين الثاني .

مراسم تقديم واجب العزاء بدأت بالوقوف دقيقة صمت، بعدها القيت العديد من الكلمات منها كلمة باسم قوة الامن الداخلي القاها الرئيس المشترك لهيئة الداخلية كنعان بركات، باسم الادارة الذاتية الديمقراطية القتها الرئيسة المشتركة للمجلس التنفيذي لشمال وشرق سوريا بيريفان خالد وباسم مجلس عوائل الشهداء  القاهاالاداري في المجلس ديروك ملا بشير .

الكلمات اكدت ان الارهاب الذي تعرض له مدينة قامشلو واستهدف المدنيين جاء بعد فشل مرتزقة داعش في احتلال المنطقة وفشل الدولة التركية ومرتزقتها من اخلاء المنطقة من ساكنيها لذا يلجؤون اليوم إلى استهداف المدنيين بأعمال إرهابية .

كما واشارت الكلمات إلى أن هذه الاعمال لا تزيد شعوب شمال وشرق سوريا إلا اصراراً على متابعة النضال ضد الإرهاب وإلى مزيد من التكاتف والاخوة من اجل حماية مكتسبات الشهداء .

واختتمت مراسم تقديم واجب العزاء بقراءة وثيقة الشهادة وتسليمها إلى ذوي الشهيد بزغاريد الامهات والهتافات التي تحي وتمجد عظمة الشهداء .

( ر ر/سـ)

ANHA


إقرأ أيضاً