مكافحة الحشرات الضارة في ناحية تل حميس

باشرت لجنة البيئة في ناحية تل حميس بحملة مكثفة للقضاء على الحشرات التي تكاثرت بفعل الرطوبة الزائد ودرجات الحرارة التي تناسبها برش مبيدات حشرية في المنازل والشوارع العامة والفرعية وأكوام القمامة، لتخفيف خطر الإصابة بحبة اللشمانيا.

بدأ مكتب البيئة في بلدية الشعب بتل حميس، اليوم، بحملة موسعة لرش مبيدات حشرية شملت الناحية والبلدات التابعة لها، "ابو جرن، وعكاظ، وجزعة وتل أحمد"، وذلك للتخفيف من إصابة حشرة اللشمانيا، ونتيجة تكاثر الحشرات في الآونة الأخيرة بسبب الأمطار الغزيرة التي أدت لتشكل الرطوبة الزائدة ودراجات الحرارة التي تناسب تكاثرها.

حيث كثُرت في الآونة الأخيرة الحشرات الضارة في ناحية تل حميس، وبشكل خاص ذبابة الرمل والتي لها دور هام بصفتها ناقلة لعدد من الأمراض المعدية مثل داء الليشمانيات وداء البرتونيلات وحمى الفواصد.

الإداري في لجنة البيئة في بلدية الشعب بتل حميس قال: "نحن كلجنة بيئة في بلدية الشعب بتل حميس، نقوم الآن برش المبيدات الحشرية التي نشطت بسبب الرطوبة الزائدة ودراجات الحرارة، التي شجعت انتشارها وتكاثرها، في جميع أحياء ناحية تل حميس والبلدات التابعة لها".

(ش أ/ أ ب)

ANHA


إقرأ أيضاً