مقتل 12 جندياً تركياً على الأقل في عمليات لقوات الكريلا

أصدر المركز الإعلامي لقوات الدفاع الشعبي HPG بياناً كتابياً كشف فيه حصيلة العمليات التي نفذتها قواتهم في الـ 19 من نيسان في ناحية جلي بجولميرك. وقال المركز إن العمليات أسفرت عن مقتل ما لا يقل عن 12 جندياً بينهم ضابط.

أوضح المركز الإعلامي لقوات الدفاع الشعبي أن قواتهم نفذت عمليات ضد جنود جيش الاحتلال التر كي في كل من ناحية جلي التابعة لجولميرك ومنطقة سيدكان بباشور كردستان.

وقال المركز الإعلامي إن قوات الكريلا تمكنت من دخول تحصينات العدو وتأكدت من عدد قتلاهم.

وجاء في نص البيان:

" في إطار حملة الشهيدين باكر ورونيا الثورية استهدفت قواتنا بتاريخ 19 نيسان في الساعة 21:10 جنود جيش الاحتلال التركي المتمركزين على تلة الشهيد باكر على تل كوردينا في ناحية جلي التابعة لجولميرك.

وجهت قواتنا ضربات قوية لتحصينات العدو الموجودة على التل من محورين وتمكنت من إصابة تحصيناتهم كلها. دخلت قواتنا تحصينات العدو وتأكدت من عدد قتلاهم. تم في العملية تدمير العديد من تحصينات العدو وأسفرت عملية المداهمة هذه عن مقتل 12 من جنود جيش الاحتلال التركي بينهم الضابط الموجود على التل كما أصيب 10 آخرون وتم تدمير 3 بطاريات أوبيس كانت متواجدة على التل بشكل كامل. أثناء العملية فرّ العديد من جنود جيش الاحتلال من التل وما زال مصير 3 منهم مجهولاً.

في الوقت نفسه استهدفت قواتنا وحدات العدو المتمركزة على تل كوردينا وتل الشهيد زكي وبتروت ولم تتم معرفة عدد قتلى وجرحى جيش الاحتلال التركي.

بعد العملية قصف جيش الاحتلال التركي المنطقة بالأسلحة الثقيلة والطائرات الحربية واستمر القصف حتى الساعة الـ 5:00 من يوم 20 نيسان".

على شعبنا عدم تصديق الإعلام التركي

كذّب المركز الإعلامي لقوات الدفاع الشعبي الأخبار التي صدرت عن القيادة العامة للجيش التركي والإعلام التركي حول هذه العمليات. وجاء في البيان:" تحاول القيادة العامة للجيش التركي وإعلام حزب العدالة والتنمية إخفاء حصيلة العمليات عن الرأي العام من خلال قلب الحقائق. نفذت قوات  الكريلا هذه العمليات بطريقة فدائية. تحاول دولة الاحتلال التركي إخفاء هزيمتها في هذه العملية وخداع المجتمع بادعاء أن قواتنا تكبدت خسائر كبيرة. في هذه العمليات التي نفذتها قواتنا للثأر لرفاقنا الذين استشهدوا نتيجة قصف الطيران الحربي التركي في الفترة الأخيرة وفي القصف الذي تبعها لم تكن هناك أي خسائر في صفوف قواتنا وعاد جميع رفاقنا إلى مراكزهم منتصرين. على شعبنا عدم تصديق الأخبار المزيفة التي يروج لها الإعلام التركي".

مقتل جنديين في سيدكان

وحول العمليات التي نفذتها قوات الكريلا في منطقة سيدكان قال المركز الإعلامي لقوات الدفاع الشعبي:" في إطار حملة الشهيدين باكر ورونيا الثورية نفذت قواتنا بتاريخ 20 نيسان  في الساعة 14:30 عملية استهدفت جنود جيش الاحتلال التركي المتمركزين على تل ليليكان بمنطقة سيدكان في باشور كردستان ووجهت ضربات لتحصينات العدو من محورين وأسفرت العملية عن مقتل جنديين من جيش الاحتلال التركي. كما تم تدمير مدفعين وكاميرة مراقبة ورادار كانوا موضوعين على التل. في ساعات المساء قصف جيش الاحتلال التركي المنطقة بقذائف الأوبيس والهاون ونقل قتلاه وجرحاه بالمروحيات الحربية".

هجمات جوية على آفاشين

قصف الطيران الحربي التابع لجيش الاحتلال التركي بتاريخ 20 نيسان منطقة آفاشين وقال البيان بهذا الصدد:" بتاريخ 20 نيسان في تمام الساعة 02:00 قصفت الطائرات الحربية التابعة لجيش الاحتلال التركي ساحة باسيا في منطقة آفاشين في مناطق الدفاع المشروع (مديا) ولم يسفر القصف عن أي خسائر في صفوف قواتنا".

(م م)

ANHA


إقرأ أيضاً