مقاتل يرصد أوضاع قرية قاسمية

قال المقاتل في صفوف قسد شيروا عنترية بأن جيش الاحتلال التركي يكثف هجماته على قرية قاسمية إلا ان قواتهم تتصدى لهم وتلحقهم خسائر فادحة.

تشهد قرية قاسمية التابعة لناحية تل تمر  هجمات عنيفة من قبل جيش الاحتلال التركي و مرتزقته من جبهة النصرة و داعش، وسط تصدي قوات سوريا الديمقراطية لهم، وإفشال مخططاتهم .

وتبعد قرية قاسمية مسافة 1كم عن نقاط تمركز مرتزقة جيش الاحتلال التركي، وقد تمكن مراسلونا من الوصول إلى القرية ورصد أوضاع القرية عن قرب.

حول التطورات التي تشهدها القرية ألتقوا بالمقاتل في صفوف قوات سوريا الديمقراطية  شيروا عنترية حيث اشار:" بأن الطائرات المسيّرة التابعة للاحتلال التركي لا تتوقف عن التحليق على سماء القرية، فالقرية تضم العديد من المدنيين وهم يرفضون الخروج من قريتهم، واستهدف جيش الاحتلال التركي العديد من المدنيين في القرية".

وتابع شيروا عنترية بأن مرتزقة جيش الاحتلال التركي يشنون هجماته من قرية محمودية الواقعة شمال شرقي ناحية تل تمر، كما أنها تبعد عن قرية قاسمية1 كم، إلا أننا نتصدى لهجماتهم ونحبط مخططاتهم".

وأضاف بأن المرتزقة يشنون هجماتهم في وضح النهار فقط، كما أنهم يخبؤون جرحاهم في مدرسة قرية المحمودية التي تكون محمية من قبل الطائرات المسيّرة التابعة  للاحتلال التركي.

وفي ختام حديثه اكد شيروا بأنهم لن يسمحوا للمرتزقة جيش الاحتلال التركي بالتقدم  وسيتصدون لجميع هجماتهم وسيفشلونها.

(م ح)

ANHA


إقرأ أيضاً