معرض للتراث الكردي القديم في ناحية الدرباسية

بهدف الحفاظ على الثقافة الكردية وإحيائها، نظّمت لجنة الثقافة والفن بناحية الدرباسية معرضاً للتراث والأدوات القديمة في مدرسة الخاص التابعة لناحية الدرباسية.

حضر المعرض الذي نُظّم في مدرسة الخاص ببلدة الخاص العشرات من الأهالي، بالإضافة إلى أعضاء المؤسسات المدنية في الناحية.

وتضمّن المعرض قطعاً تراثية قديمة عمرها أكثر من مئة عام، ومنها (الطاحونة اليدوية، أدوات الإنارة، المكواة القديمة، أدوات قديمة لصنع الطعام، والسجاد القديم) وغيرها من الأدوات التراثية القديمة، كما وتضمن المعرض عدداً من الأعمال اليدوية مثل الألبسة الصوفية والزي الكردي الفلكلوري.

وخلال المعرض أُلقيت كلمة باسم مجلس بلدة الغنامية، ألقتها بيان معيش، والتي أوضحت أن الهدف من افتتاح هذا المعرض هو إحياء التراث الكردي ومنعه من الضياع، وتعريف الأجيال الناشئة بتراثهم الكردي القديم.

وباسم لجنة الثقافة والفن في مقاطعة الحسكة، تحدثت الإدارية عفاف حسكي، وقالت: "على مر الأعوام هدفت دولة الاحتلال التركي إلى محاولة محو الثقافة الكردية بأساليب وأشكال عدة، ولكن نحن من خلال حفاظنا على ثقافتنا وتراثنا نحافظ على هوية الشعب الكردي".

وانتهى المعرض بإلقاء فرقة زيلان التابعة لمركز الثقافة والفن بناحية الدرباسية عدداً من الأغاني الثورية.

(أ ح/هـ)

ANHA


إقرأ أيضاً