مصادر: المرتزقة يحضرون للهجوم على مركز مدينة حلب

ادعت بعض المصادر من ريف حلب، أن المجموعات المرتزقة التابعة لجبهة النصرة، تتحضر لشن هجمات على مركز مدينة حلب.

وادعت مصادر من ريف حلب حيث تسيطر المجموعات المرتزقة التابعة لتركيا، بأن المجموعات المرتزقة التابعة لجبهة النصرة في كل من عندان الواقعة شمال حلب، والمرتزقة في حريتان وكفر حمرا شمال غرب حلب، يتحضرون لشن هجمات على مركز مدينة حلب.

وتنشط مرتزقة جبهة النصرة المعروفة حالياً باسم هيئة تحرير الشام، في المناطق التي تحتلها تركيا من سوريا، وهي تتلقى الدعم المباشر من قبل الدولة التركية وتعمل على تنفيذ أجنداتها في سوريا.

وعلى الرغم من أن تركيا تصنف جبهة النصرة على أنها "مجموعة إرهابية" إلا أن نقاط المراقبة التركية تنتشر حيث تنتشر جبهة النصرة. حيث تتواجد 4 نقاط مراقبة تركية في ريف حلب، وهي:

النقطة الأولى: قلعة سمعان بريف حلب الغربي، دخلتها القوات التركية في 23-11-2017.

النقطة الثانية: الشيخ عقيل بريف حلب الغربي، دخلتها القوات التركية في 27-11-2017.

النقطة الثالثة: تلة العيس بريف حلب الجنوبي، دخلتها القوات التركية في 5-2-2018 .

النقطة الرابعة: جبل عندان بريف حلب الشمالي، دخلتها القوات التركية في 17 – 3 – 2018.

ويشار أن التطورات الأخيرة التي شهدها ريف حماة الشمالي وريف إدلب الجنوبي من حيث تقدم قوات النظام والسيطرة على المنطقة وكذلك المعلومات التي تشير إلى تحضير المرتزقة للهجوم على حلب، تأتي بعد الجولة الـ 13 من سلسلة اجتماعات آستانا التي عقدت بين روسيا وتركيا وإيران مطلع شهر آب/أغسطس الجاري.

وتعتبر كل من روسيا وتركيا وإيران، شريكة في سوريا، وساعدت النظام السوري من خلال اجتماعات آستانا لاستعادة السيطرة على مساحات كبيرة من سوريا، فبعد أن كان النظام يسيطر على مساحة أقل من 17 % من مساحة سوريا بداية هذه الاجتماعات في مطلع عام 2017، باتت الآن تسيطر على أكثر من 63 % بفضل هذه الاجتماعات، فيما خسرت المجموعات المرتزقة التي تتلقى دعمها من تركيا غالبية المساحة التي تسيطر عليها وبقيت محصورة في ريف حلب وإدلب.

(ح)


إقرأ أيضاً