مساعي لتشكيل منسقيات خاصة بمكاتب المرأة في التربية في الرقة

يسعى مكتب المرأة في التربية والتعليم في مدينة الرقة إلى تشكيل منسقيات للجنة في الأرياف التابعة للمدينة، بعد أن تمكنت خلال عام ونصف من توعية واستقبال عدد كبير من الطلبة والمعلمات.

واجه مكتب المرأة صعوبات عديدة على مدار عام ونصف، لعل أبرزها هي الأفكار الرجعية التي زرعها المرتزقة في أهان الأهالي خلال احتلالهم لمدينة الرقة.

ألا أن المكتب تمكن من اجتياز هذه العراقيل، حيث لا زال يواصل العمل في تطوير المرأة وذلك من خلال افتتاح الدورات الفكرية والتي مازالت مستمرة حتى الآن، والتحق بهذه الدورات أكثر من 2000معلمة في الرقة وأريافها.

كما عمل المكتب على افتتاح دورات لمحو الأمية للنساء المتقدمات في العمر واللواتي حرمن من القراءة والكتابة حيث افتتح المكتب أكثر من 10 دورات لهن بالمدينة وأريافها.

وبهذا الصدد قالت الرئيسة المشتركة للجنة التربية والتعليم ميادة الشيخ "بعد انقطاع التعليم لفترة دامت لسبع سنوات واجهنا مشاكل عديدة وبخاصة للنساء، ولكن قمنا بدورنا بالزيارات لمساعدتهن والتغلب على العراقيل التي تتعرض طريقهن".

ولفتت ميادة بأن المرأة  عملت بكامل طاقتها وبدور كبير، لإنجاح العملية التربوية حتى وصلت نسبة النساء العاملات في مجال التربية إلى أكثر من 75 %".

وعن الأعمال والخطط المستقبلية أشارت ميادة، بأنهن يسعين لمتابعة أمور الشابات اللواتي لم يتمكن من الالتحاق بالمدارس خلال العام المنصرم، كما أنهن سيعملن على تشكيل منسقيات في الأرياف التابعة لمدينة الرقة، لتطوير سير العملية الدراسية.

واختتمت ميادة حديثها بالقول "نسعى بكامل طاقتنا من أجل بذل الجهود تجاه النساء حتى بناء مجتمع أخلاقي حر".

(آ أ)

ANHA


إقرأ أيضاً