مسار دولي لإنهاء أزمة سوريا يقصي تركيا وإيران, وانقسام داخل حزب أردوغان

شهد الملف السوري تحركات دولية مكثفة حيث تمخضت عن ترتيبات جديدة على الساحة السورية كان أبرزها تغيير شخصيات أمنية مقربة من إيران داخل النظام وبحث حول مستقبل مناطق شمال وشرق سوريا يقصي تركيا وذلك ضمن مسار دولي لإنهاء الأزمة, فيما انضمت لندن إلى استراتيجية واشنطن المتشددة ضد إيران, في حين شهد حزب أردوغان انقساماً وذلك ضمن أزمات تركية متلاحقة.

تطرقت الصحف العربية هذا الأسبوع إلى التحركات الدولية بشأن سوريا, بالإضافة إلى استمرار التوتر في منطقة الخليج, وإلى الأزمات التركية المتلاحقة.

العرب: الأسد يُجري تغييرات على الأجهزة الأمنية لتقليص الهيمنة الإيرانية

تناولت الصحف العربية الصادرة هذا الأسبوع في الشأن السوري عدة مواضيع كان أبرزها الحديث عن ترتيبات دولية جديدة, وفي هذا السياق قالت صحيفة العرب "تُشير التغييرات التي أجراها الرئيس السوري بشار الأسد أخيرا على صعيد الأجهزة الأمنية إلى رغبة في طمأنة الجانب الروسي من جهة وإلى محاولة تقليص الهيمنة الإيرانية على قسم من هذه الأجهزة، خصوصاً المخابرات الجوية التي كان يديرها اللواء جميل حسن من جهة أخرى".

الشرق الأوسط: تفاهم أميركي ـ روسي في سوريا لإضعاف إيران ومحاربة «القاعدة»

وفي السياق ذاته قالت صحيفة الشرق الأوسط "أسفرت المفاوضات بين واشنطن وموسكو عن «تفاهمات صامتة» تسمح للجيش الأميركي بتوجيه «ضربات جراحية» في شمال غربي سوريا، تستهدف متطرفين قريبين من تنظيم «القاعدة»، يشكلون «خطراً على الأمن القومي الأميركي»، بالتزامن مع قيام روسيا بـ«خطوات هادئة» لتحجيم نفوذ إيران".

العرب: مسار دولي يتشكل لإنهاء الأزمة في سوريا

صحيفة العرب بدورها قالت "يتشكل في الأفق مسار لتسوية الأزمة السورية المندلعة منذ العام 2011، وسط تسارع وتيرة التحركات الدبلوماسية الروسية والأميركية، والأممية التي تتم في الغالب بعيدا عن أعين الإعلام، لضمان أكبر قدر من السرية إلى حين إنجاز الهدف المنشود".

ويبقى السؤال الذي يفرض نفسه حاليا هل إيران وتركيا في أجواء ما يحدث خاصة وأن الترتيبات تتعارض مع مصالحهما؟.

الشرق الأوسط: منتدى دولي ـ عربي شرق الفرات يختتم أعماله باستعراض خيارات المستقبل

وبخصوص نتائج المنتدى الدولي حول داعش والذي عُقد في شمال وشرق سوريا, قالت صحيفة الشرق الأوسط "اختُتمت أمس، أعمال المنتدى الدولي حول «داعش» الذي نظّمه «مركز روج آفا للدراسات الاستراتيجية» على مدار ثلاثة أيام بمشاركة أكثر من 125 ضيفاً من أكاديميين وخبراء وباحثين سياسيين واقتصاديين من 15 دولة، منها الولايات المتحدة ودول غربية وعربية، باستعراض خيارات المستقبل".

العرب: أنقرة تلقي بكامل ثقلها في معركة إدلب

وبخصوص التصعيد في إدلب ومحيطها وارتباطاته الإقليمية والدولية قالت صحيفة العرب "تُلقي تركيا بثقلها في المعركة الدائرة في محافظة إدلب، من خلال تقديم دعم عسكري ولوجستي غير مسبوق للجماعات الجهادية والمقاتلة، وعلى رأسها هيئة تحرير الشام التي تقودها جبهة فتح الشام (النصرة سابقا) في مواجهة القوات الحكومية السورية".

وأضافت "تواجه محافظة إدلب ومناطق محاذية لها، تؤوي نحو ثلاثة ملايين نسمة، تصعيدا في القصف منذ أكثر من شهرين، يترافق مع معارك عنيفة تتركز في ريف حماة الشمالي وتعتبر المحافظة الواقعة شمال غرب سوريا مركز النفوذ الرئيسي لتركيا، وبالتالي خسارتها ستعني نهاية طموحات أنقرة في السيطرة على شمال سوريا، وانتكاسة كبرى في مساعيها إلى ضرب الأكراد الذين تعتبرهم تهديدا وجوديا".

الشرق الأوسط: الجزائر تدخل رسمياً الفراغ الدستوري

جزائرياً, قالت صحيفة الشرق الأوسط "دخلت الجزائر أمس، رسمياً، في فراغ دستوري، مع انتهاء ولاية الرئيس الانتقالي عبد القادر بن صالح، حيث كان من المفترض بموجب الدستور، أن يتولى بن صالح، مهمة تنظيم انتخابات رئاسية في غضون 3 أشهر (9 أبريل «نيسان» - 9 يوليو «تموز»)، بعد توليه منصبه إثر استقالة رئيس الجمهورية. وحُدِّد في البداية موعد الانتخابات ليكون 4 يوليو، إلا أن المجلس الدستوري ألغى العملية لعدم توفر مترشحين، ومدّد عهدة بن صالح إلى آجال غير محددة، لتحضير شروط رئاسية جديدة، وهي حالة غير واردة في الدستور وكانت محل انتقاد رجال قانون وأحزاب المعارضة".

العرب: لندن تنضم إلى استراتيجية واشنطن المتشددة حيال إيران

وفي الشأن الإيراني قالت صحيفة العرب "أعلنت الحكومة البريطانية، الخميس، استعدادها لبحث أي طلب أميركي من شأنه دعم استراتيجية واشنطن في منطقة الشرق الأوسط، فيما تهدد إيران باستهداف الملاحة الدولية عبر مضيق هرمز".

وقال جيمس سلاك، المتحدث باسم رئيسة الوزراء تيريزا ماي إن بلاده مستعدة لدراسة أي طلب أميركي يدعم سياسة واشنطن في منطقة الشرق الأوسط.

الشرق الأوسط: واشنطن تستهدف الجناح السياسي لـ«حزب الله»

وفي الشأن اللبناني قالت صحيفة الشرق الأوسط "أدرجت الولايات المتحدة أمس ثلاث شخصيات بارزة في «حزب الله» اللبناني ضمن المشمولين بالعقوبات، في خطوة طالت لأول مرة عنصرين من الجناح السياسي للحزب رغم قرار قديم لواشنطن بعدم التمييز بين الجناحين السياسي والعسكري للحزب".

العرب: توقيع "اتفاق الخرطوم" يأذن بمرحلة جديدة في السودان

وفي الشأن السوداني قالت صحيفة العرب "دعا المجلس العسكري بالسودان، الخميس أجهزة الإعلام المحلية والعالمية، لحضور مراسم التوقيع بالأحرف الأولى، على اتفاق المرحلة الانتقالية مع قوى “الحرية والتغيير” مساء وسط حديث عن تأجيل نتيجة بروز بعض الخلافات".

وأضافت "من شأن توقيع الاتفاق بين المجلس العسكري والتحالف المدني لقوى الحرية والتغيير أن يأذن بانطلاقة مرحلة جديدة في السودان بعد طي صفحة نظام الرئيس عمر حسن البشير".

الشرق الأوسط: حزب أردوغان يتشظى... وباباجان أحدث المغادرين

وفي الشأن التركي قالت صحيفة الشرق الأوسط "تتفاقم حالة التشظي داخل حزب «العدالة والتنمية» بزعامة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إذ قدّم علي باباجان، وهو من مؤسسي الحزب وسبق أن تولى مناصب نائب رئيس الوزراء ووزير الاقتصاد والخارجية ووزير شؤون المفاوضات مع الاتحاد الأوروبي، استقالته من حزب «العدالة والتنمية» الحاكم، تمهيداً لتأسيس حزب جديد مع رئيس الجمهورية الأسبق عبد الله غُل".

العرب: التنسيق الاستخباراتي التركي الإسرائيلي يكشف تناقضات أردوغان

وبدورها قالت صحيفة العرب "ساعد التعاون الوثيق بين الاستخبارات الإسرائيلية ونظيرتها التركية في إفشال اثني عشر هجوما تستهدف مصالح إسرائيلية في السنوات الثلاث الماضية، على الرغم من الشعارات التي يرفعها الرئيس التركي رجب طيب أردوغان المناوئة لإسرائيل".

وكشف تقرير لتلفزيون إسرائيلي أن تركيا تمكنت من إحباط هجمات بالاستناد على معلومات استخباراتية إسرائيلية، وقد تم نقل المعلومات إلى تركيا حتى خلال فترات هاجم فيها أردوغان إسرائيل علنا وعندما كانت العلاقات بين البلدين مقطوعة.

ويعيد التقرير الإسرائيلي التنسيق الاستخباري بين تركيا وإسرائيل إلى الواجهة بالرغم من مساعي أنقرة لإخفائه في سياق حسابات شخصية للرئيس أردوغان.


إقرأ أيضاً