مركز السفح في سري كانيه بدأ باستلام محصول القطن

بدأ مركز السفح في منطقة سري كانيه التابعة لمقاطعة الحسكة، باستلام محصول القطن من المزارعين، ومن المقرر أن يستلم يومياً 2000 طن.

تقلصت مساحة زراعة القطن في الشمال السوري نتيجة الأزمة التي لا تزال تعصف بسوريا، ولكن مع تحرير المنطقة من مرتزقة داعش وإيلاء الإدارة الذاتية الاهتمام بالزراعة، عادت زراعة القطن إلى سابق عهدها ولو جزئياً.

وعملت الإدارة الذاتية على شراء محصول القطن من المزارعين منذ 3 أعوام، بعد أن أمّنت غالبية احتياجات المزارعين من المواد والبذار، ووضعت الحلول لمشكلة تقلص زراعة القطن.

وبعد الإجراءات التي اتخذتها الإدارة الديمقراطية في شمال وشرق سوريا لاستلام محصول القطن، وبعد تحديد 5 مراكز واعتماد آلية الاستلام، بالإضافة إلى تحديد سعر الكيلو غرام الواحد وفق الدرجات التي أبرزتها الإدارة وهي عشر درجات، الفرق بين الدرجة الأولى والعاشرة، عشرة ليرات، باشرت المراكز باستلام القطن.

ومن المراكز التي فتحت أبوابها، اليوم، مركز السفح التابع لمنطقة سري كانيه، وأوضح المسؤولون أن المركز قادر على استلام 2000 طن يومياً.

آلية الاستلام

وخلال زيارة وكالة هاوار  ANHA لمركز السفح في البلدة للاطلاع على كيفية عملية استلام محصول القطن، أوضح المدير العام لحلج وتسويق الأقطان في شمال وشرق سوريا أحمد يونس، أن مركز سفح قادر على استلام 25 ألف طن من القطن، على أن يقوم المركز بشراء 2000 طن يومياً.

ودعا يونس المزارعين بالتوجه أولاً إلى اللجان الزراعية ضمن مناطقهم، من أجل أخذ ورقة المنشأ، بالإضافة إلى صورتين عن الهوية الشخصية للمزارع والسائق، ومن ثم يتم تسجيل الدور في المركز ذاته.

ولفت يونس، أن الفواتير ستُسلم بعد الفرز من 15 إلى 20 كحد أقصى.

(ب ر/هـ ن)

ANHA


إقرأ أيضاً