مرتزقة تركيا يدمرون مزراً في عفرين ويستمرون في اختطاف المدنيين

خطف جيش الاحتلال التركي ومرتزقته من جبهة النصرة وداعش 9مواطنين من أهالي عفرين، فيما دمر المرتزقة مزار قرية قره كول وقطعوا الأشجار المحيطة به.

يستمر الاحتلال التركي ومرتزقته بارتكاب الجرائم والانتهاكات بحق المدنيين في عفرين والتعدي على طبيعتها وأرثها الثقافي.

وبحسب مصدر لمراسل وكالتنا فأن مرتزقة ما تسمى "فرقة السلطان مراد"، اقدموا على قبل أيام على تدمير مزار تل مدور بقرية قره كول بناحية بلبلة.

فيما ذكر ذات المصدر إن المرتزقة قاموا أيضاً بقطع كامل الأشجار المحيطة بالمزار.

ومن جانب آخر نقل مصدر محلي من ناحية شيه لمراسلنا إن مرتزقة" لواء الوقاص" ، يستمرون بأعمالهم في خطف المدنيين ومطالبة ذويهم بفدية مالية، المصدر قال إن المرتزقة اختطفوا مواطنين من قريتي أنقله وسنارة بتاريخ 9 تشرين الثاني الجاري عرف منهم إبراهم عبدو وزكريا محمد وتم سرقة جراراتهما الزراعية، فيما طالب المرتزقة بفدية قدرها 3 ملايين ليرة سوريا للأفراج عن كل شخص.

وفي ناحية شيراوا اختطف مرتزقة " فيلق الشام" التابعين للاحتلال التركي 6 مدنيين من قرية كباشين بتاريخ 12 تشرين الثاني/ نوفمبر، وهم" إسماعيل جمو حيدر،حسين عبدو محمد، غسان لؤي عيسو، طاهر سليمان عبد و محمد عبدالقادر هندي.

فيما ذكر مصدر من الناحية بان مرتزقة فيلق الشام اقتادوا المخطوفين الى سجن خاص بهم في قرية إسكان في ناحية شيراوا.

وفي مركز مدينة عفرين اختطف الشاب فرهاد شيخ عبدي بتاريخ 12 تشرين الثاني من امام متجره من قبل مرتزقة تركيا فيما لم يحصل ذويه بعد على أي معلومات تخص مصيره.

 (ج ج/سـ)

ANHA


إقرأ أيضاً