مرتزقة تركيا سيراً على نهج داعش يحرقون محاصيل مزارعي ريف الباب

سيرا على خطى داعش واستجابة لدعواته، أقدم مرتزقة ما تسمى "درع الفرات" التابعة للاحتلال التركي على إحراق المحاصيل الزراعية لأهالي قرى الباب المحررة.

 وأشار المركز الإعلامي لمجلس منبج العسكري أن مرتزقة "درع الفرات" المتمركزين في قرية العجمي بريف منطقة الباب أقدموا على إشعال النيران في المحاصيل الزراعية في أراضي قرية البويهج التي تسيطر عليها مجلس الباب العسكري.

هذا وسارعت قوات مجلس الباب العسكري بالتعاون مع فرق الإطفاء في منبج وأهالي قرية البويهج على إخماد النيران التي احرقت مساحات واسعة من محاصيل القمح والشعير لأهالي المنطقة.

يذكر أن خلايا مرتزقة داعش وبعد هزيمتهم أمام قوات سوريا الديمقراطية باتوا يحاربون الشعب في أرزاقهم وذلك بإحراق المحاصيل الزراعية في مناطق شمال وشرق سوريا بشكل شبه يومي، وليتبع مرتزقة تركيا نفس النهج بإحراق المحاصيل في المناطق المحررة بريفي منبج والباب.

(ل)

ANHA


إقرأ أيضاً