مخطط مركز وكالة أنباء هاوار 19-4-2019

- متابعة مقاومة العصر في مرحلتها الثانية، ومتابعة وضع أهالي عفرين المقيمين في الشهباء، والفعاليات والنشاطات الداعمة لمقاومة العصر.

- متابعة آخر التطورات في هجمات جيش الاحتلال التركي على أراضي شمال وشرق سوريا وباشور(جنوب كردستان) ومناطق الدفاع المشروع، وعمليات قوات الدفاع الشعبي ضد جيش الاحتلال التركي.

-الروح الثورية التي تحلى بها قل نظيرها، عند قراءة مسيرة نضال هذا الشاب، تستنتج هذه الجملة التي لا يتم فيها وصف أي شخص كان، إنه خيري خلف الاسم الحركي "شورش خزنة"، شهيد الثورة. (مرفق بالصور).

-انتشرت شائعات حول وضع ناحية تل رفعت والاتفاق الروسي والتركي وإعادة سيناريو عفرين مجدداً، فيما تزداد المخاوف من أي عمل عسكري في تل رفعت في مقاطعة الشهباء مما سيتسبب في حدوث كارثة إنسانية وتشريد 25 ألف مدني، في حين أن الأهالي ينظمون أنفسهم إلى حين العودة إلى عفرين. (مرفق بالصور والفيديو).

-عداء تركيا للشعب السوري ظهر بشكل علني في الأزمة السورية ولكن الحقيقة أن الانتهاكات التركية ضد الشعب السوري تمتد إلى ما قبل الأزمة بفترة طويلة. وقطع مياه الأنهار من إحدى أساليب الحرب التركية ضد الشعب السوري. (مرفق بالصور والفيديو).

-أكّد أهالي ناحية شيراوا في عفرين أن الانتهاكات التي يفتعلها الاحتلال ومرتزقته بحقهم ستنتهي بالفشل، وطالبوا النظام السوري تحمل مسؤولياته والتحرك في اتخاذ موقف بهذا الخصوص. (مرفق بالصور والفيديو).

-خرج استطلاع رأي لوكالتنا ANHA في إقليم الجزيرة بجملة من المطالب, طالب فيها أهالي إقليم الإدارة الذاتية بزيادة وتيرة العمل, ورفع سوية الخدمات للارتقاء بالمنطقة بشكل أفضل. (مرفق بالصور والفيديو).

سياسة

-عبّر ممثل حزب الحداثة والديمقراطية في الإدارة الذاتية، عن قلق حزبهم من أن يكون هناك دوراً للإرهابيين في العملية السياسية لمستقبل سوريا، مشيراً إلى عدم جدية روسيا وتركيا في خطو خطوات فعلية لحل ملف إدلب. (مرفق بالصور والفيديو).

-قال المسؤول في لجنة العلاقات الدبلوماسية لإقليم عفرين محمد حسن إن الاحتلال التركي وعبر بناء الجدران العازلة في عفرين يهدف لاقتطاعها وضمها لتركيا، مستغلاً الصمت الروسي، وطالب النظام السوري بإبداء موقف قوي وواضح حيال ذلك. (مرفق بالصور والفيديو).

المجتمع والحياة

تعمل لجنة الاقتصاد في قسم تطوير المجتمع الزراعي في مدينة الرقة، على إعادة تأهيل صوامع الحبوب في مدينة الرقة لاستقبال موسم القمح لهذه العام. (مرفق بالصور والفيديو).

ANHA