محاضرة بعنوان "الغزو الثقافي" في منبج

نظم مركز الثقافة والفن في منبج وريفها محاضرة بعنوان "الغزو الثقافي", أقيمت في مركز الثقافة والفن بمدينة منبج.

بحضور عدد من المثقفين في منبج وريفها، أقيمت المحاضرة التي ألقاها الإداري في مركز الثقافة والفن جاسم  طرموش, حيث بدأت المحاضرة بالوقوف دقيقة صمت.

وبدأ جاسم محاضرته بتعريف الغزو الثقافي وشرح أهمية وخطورة الغزو الثقافي بشكل عام, وتم إلقاء الضوء على مفاهيم أخرى متشابكة ومتداخلة مع مفهوم الغزو الثقافي ومنها: الاستقطاب والهيمنة, التبعية, التغريب, التنميط, التغطية, العولمة.

واستمر طرموش بالحديث عن مفهوم الثقافة, وتعريفها, وأصول الكلمة, وأشار في حديثه إلى اختلاف الثقافات, وأسباب الاختلاف التي كان منها العامل الجغرافي, والنشاط الاقتصادي, والعامل التاريخي, والعامل الديني, والعامل الديمغرافي, إضافة إلى العامل التكنولوجي, وتحدث عن مصطلح صراع الحضارات ودلالاته.

وتابع جاسم طرموش بالحديث عن أسباب الغزو الثقافي التي كان منها السيطرة على أذهان أبناء الأمة العربية ومحاولة تصدير المفاهيم الغربية لهم, ومحاولة البلدان المستعمرة فكرياً احتواء المواهب والطاقات الشبابية لتنمية أفكارهم داخلهم لينشروها حين يعودون لوطنهم, وبناء وتوزيع المدارس والجامعات التبشيرية في الوطن العربي وغيرها من الأسباب.

كما تطرق جاسم للحديث عن مخاطر وحلول الغزو الثقافي الغربي, حيث بدأ بالتعريف بمفهوم الغزو الثقافي الغربي, لينتقل بالحديث بعدها إلى بعض الحلول لمواجهة أشكال الغزو الثقافي والتي كان منها التربية السليمة, ودور العلماء والفقهاء.

وأكد جاسم طرموش أن الغزو الثقافي موضوع واسع ذو خطورة كبيرة ويجب تنظيم عدة محاضرات والقيام بإجراءات توعوية حول الموضوع.

كما تخللت المحاضرة عدة مداخلات ونقاشات, وبدورهم أكد المشاركون أن موضوع الغزو الثقافي يحتاج إلى سلسلة متتالية من المحاضرات المجزأة عن الموضوع.

(ر ش/ل)

ANHA


إقرأ أيضاً