مجلس ناحية القناية يخطط لمشاريع خدمية عدة تدخل التنفيذ قريبا

كشف الرئيس المشترك لمجلس ناحية القناية التابعة لمقاطعة كوباني محمد عثمان عن جملة من المشاريع الخدمية التي يخطط المجلس لتنفيذها في الفترة القريبة المقبلة ستنعكس إيجاباً على الواقع الخدمي في المنطقة.

يخطط مجلس ناحية القناية غربي مقاطعة كوباني لتنفيذ عدة مشاريع خدمية بعد أن حصلت على دعم من الإدارة الذاتية، وذلك لتحسين الواقع الخدمي في المنطقة.

وكشف الرئيس المشترك لمجلس الناحية محمد عثمان في حديث لوكالة أنباء هاوار عن المشاريع التي تشمل قطاعات عدة.

وبحسب محمد عثمان، فإن المجلس يشيّد ملعبين لكرة القدم في مركز الناحية إضافة إلى ملعب آخر في بلدة بيندر التابعة للناحية.

كما قال بأن المجلس سينشئ حديقة في الناحية لتكون مكاناً يتنزه فيه الأهالي إضافة إلى بناء دوارين لتنظيم حركة السير في الناحية.

وعلى صعيد الزراعة التي تشتهر بها الناحية لوفرة تربتها والمياه فيها، إذ تقع الناحية على الضفة الشرقية من نهر الفرات، فإن المجلس يخطط لافتتاح مشتل للأشجار.

إضافة إلى أن المجلس يضع نصب عينيه خطة لتعبيد وصيانة الطرق في الناحية، بعد أن حصل المجلس على عدد من الآليات التي ستساعد في إنجاز العمل بوتيرة أسرع.

وأكد الرئيس المشترك لمجلس ناحية القناية محمد عثمان بأن مشاريع لجان مجلسهم ستفيد الناحية وسكانها كثيراً.

وأوضح بأنهم في بداية تشكيل المجلس واجهوا صعوبات جمة في العمل لعدم توفر الإمكانات، لكنه أشار إلى أن الإمكانات باتت متوفرة لدرجة تسمح لهم بتنفيذ العديد من المشاريع الخدمية.

(ج)

ANHA 


إقرأ أيضاً