مجلس مقاطعة كري سبي يستنكر العزلة على أوجلان واحتلال تركيا لعفرين

أصدر مجلس مقاطعة كري سبي/ تل أبيض بياناً استنكر فيه العزلة التي تفرضها السلطات التركية على القائد أوجلان واحتلال عفرين والسعي التركي لضمها إلى الأراضي التركية وتقسيم سوريا.

وقرأ الرئيس المشترك لمجلس مقاطعة كري سبي/تل أبيض حميد العبد البيان أمام مقر المجلس وجاء فيه:

"إن التاريخ على مر السنين ومنذ أن وُجدت البشرية،  كان مبدأ المساواة والعدل، وعيش الإنسان إلى جانب أخيه الإنسان بحرية وكرامة، وأن الإنسان أخ الإنسان إن لم يكن أخاك بالدين، فهو أخاك في النظير. لكن الأطماع والاتجاه نحو المصالح المادية وإهمال واجب حقيقة الإنسان قد طغت على عاداتنا وأخلاقنا الحميدة، وإننا نتطلع إلى العيش المشترك بين كافة الشعوب والأديان على مبدأ الدين لله والوطن للجميع.

وإن عزل مفكر الأمة الديمقراطية في إمرالي هو أمر لا يتناسب مع الشرائع والقوانين المعمول بها، والهدف هو إسكات صوت الحق وأخوة الشعوب، إن هذه العزلة عزلة على كل الشعوب المُحبة للسلام التي تحاول عبرها بعض القوى تنفيذ أهدافهم السلطوية ومصالحهم الشخصية بعيداً عن القيم الإنسانية.

من هنا نطالب الأمم المتحدة والمجتمع الدولي ومؤسسات المجتمع المدني ومنظمة حقوق الانسان بفك العزلة على مفكر الامة الديمقراطية عبد الله اوجلان، كما أننا نتضامن مع المضربين عن الطعام أصحاب الأمعاء الخاوية الذين ضحوا بأنفسهم تكريماً لمبدأ أخوة الشعوب والعيش المشترك.

كذلك إن ما قامت به الدولة التركية باحتلال عفرين السورية، هو أيضاً من أجل تهجير ونهب منازل المواطنين والتغيير الديمغرافي. هذه جريمة دولية وجريمة بحق الإنسانية، وإن الهدف من إقامة الجدار في الأراضي السورية من قبل الدولة التركية هو ضم هذا الجزء إلى لواء إسكندرون، وهذا مساس بسيادة الدولة السورية، عدا عن التدخل بالشؤون الداخلية وهذا ما يرفضه القانون الدولي في الأمم المتحدة.

ونكرر مناشدتنا للمجتمع الدولي بفك العزلة على القائد عبد الله أوجلان وإنهاء الاحتلال التركي للأراضي السورية ومساندتنا للمضربين عن الطعام".

(م أ/ج)

ANHA


إقرأ أيضاً