مجلس عوائل الشهداء يكشف سجل شهداء ويقيم لهم مراسم عزاء في حلب

كشف مجلس عوائل الشهداء في مدينة حلب خلال مراسم مهيبة سجل شهيدين، واستذكر شهيداً آخر، ممن استشهدوا في أوقات وأماكن مختلفة.

وخلال المراسم التي أقيمت في ساحة السبع شهداء بحي الشيخ مقصود بمدينة حلب كشف مجلس عوائل الشهداء سجل كل من الشهيدين "إبراهيم اشون الاسم الحركي جكدار مارنوس، المقاتل في صفوف قوات الدفاع الشعبي الذي استشهد بتاريخ 24 حزيران 2019 المنصرم في جبال كردستان، والشهيدة ميديا إبراهيم الاسم الحركي روناهي زيلان المقاتلة في وحدات حماية الشعب التي استشهدت ضمن مقاومة العصر في عفرين في قرية بخجة التابعة لناحية بلبله بتاريخ 9 آذار 2018" كما استذكروا الشهيد محمد الحجي الاسم الحركي سرحد بارتيزان، المقاتل في صفوف وحدات حماية الشعب".

وزينت خيمة العزاء التي أقيمت في الساحة بصور الشهداء وصور قائد الشعب الكردي عبدالله أوجلان، وأعلام مجلس عوائل الشهداء ووحدات حماية الشعب والمرأة.

وبدأت المراسم بعرض عسكري مهيب قدمته وحدات حماية الشعب والمرأة، بالتزامن مع وقوف الحضور دقيقة صمت.

بعدها ألقيت كلمات عدة باسم وحدات حماية الشعب، ومجلس عوائل الشهداء، والمجلس العام لأحياء الشيخ مقصود والأشرفية.

قدمت الكلمات بمجملها العزاء لذوي الشهداء، وأشادت بدور الشهداء في تحقيق الانتصارات واستمرار المقاومة سيرا على نهجهم، مؤكدين أن دولة الاحتلال التركي تمر بمرحلة الهزائم لذا يصعب عليها رؤية الإنجازات والانتصارات التي حققها الشعب الكردي، لذا تزيد من هجماتها وانتهاكاتها وإجرامها بحق الشعب الكردي في عموم كردستان، مؤكدة أنه وباستمرار المقاومة ستتحقق الانتصارات وتهزم تركيا كما هزم مرتزقتها.

وفي ختام المراسم قرأ الرئيس المشترك لمجلس عوائل الشهداء نضال حاج حسين وثيقة الشهداء وسلمها إلى ذويهم.

واختتمت المراسم بتقديم أهالي حلب واجب العزاء لذوي الشهداء الثلاثة.

(م ع – ت ح/ل)

ANHA


إقرأ أيضاً