مجلس الرقة المدني يُكرّم أطفال فرقة الرقة التراثية على حسن أدائهم

بهدف تشجيع الأطفال الذين يقدمون عروضاً فنية وتراثية في الرقة، كرّم مجلس الرقة المدني الأطفال ضمن فرقة الرقة التراثية، وقدّم هدايا وجوائز رمزية لهم.

قدّم مجلس الرقة المدني بالظرف المختوم مبالغ مالية رمزية لأعضاء فرقة الرقة التراثية والتي تضم مجموعة من الأطفال الذين لا تتجاوز أعمارهم الـ13 عاماً، وجاء التكريم نظراً لتفوقهم في عروضهم الفنية والتراثية التي يقدمونها في المناسبات.  

وحضر تكريم الأطفال أعضاء من مركز الثقافة والفن، وأعضاء مجلس الرقة المدني إلى جانب عدد من أهالي الطلبة.

الرئيس المشترك لمركز الثقافة والفن زياد أحمد قال "قدّمنا هدايا رمزية للأطفال كونهم شاركوا في العديد من الاحتفاليات وقدّموا عروضاً مميزة عن تراث الرقة، وذلك بهدف تشجيعهم والرفع من معنوياتهم".

ومع اقتراب عيد الفطر بارك زياد الأحمد هذا العيد على كافة الشعب السوري داخل وخارج الوطن ووجه نداء إلى كافة السوريين بالعودة إلى بلادهم.

الطفلة سيدرى عثمان من فرقة الرقة التراثية شكرت مجلس الرقة المدني على التكريم وقالت "انضممت إلى فرقة الثقافة والفن لأنني أحب الغناء وأتمنى أن أكون في الأيام القادمة ممن يحيون تراث الرقة الأصيل".

والجدير بالذكر بأن فرقة الرقة التراثية يبلغ عدد أفرادها 10 أطفال من الذكور والإناث، وكانوا قد قدموا عروضاً غنائية من التراث الرقاوي في أكثر من فعالية أقيمت في الرقة منها في يوم المرأة العالمي، عيد النوروز، وذكرى تحرير الرقة.

 (أع/خ)

ANHA


إقرأ أيضاً