ليندسي غراهام : إذ تم المضي بالانسحاب سنُعارض القرار في الكونجرس وكلا الحزبين سيدعمونه

في أول رد أمريكي على قرار ترامب بخصوص الانسحاب من شمال وشرق سورية، والسماح لتركيا بشن هجمات على هذه المنطقة، عبّر السيناتور الأمريكي الجمهوري ليندسي غراهام عن استيائه الشديد بخصوص القرار الأخير، وقال سنعارضه في الكونجرس وسيدعم كلا الحزبين هذا التحرك.

واستهجن غراهام القرار الذي وصفه بـ "كارثة في طور الإعداد" وقال إن قرار ترامب سيُحفّز على عودة مرتزقة داعش.

وأضاف غراهام "هذا القرار من شأنه أن يُجبر سكان شمال وشرق سورية إلى الانحياز إلى جانب النظام السوري وإيران" بحسب تعبيره.

وشدّد غراهام بأن هذا سيُدمّر علاقة تركيا بالكونجرس الأمريكي، وسيكون وصمة عار على شرف الولايات المتحدة بتخليها عن سكان شمال وشرق سورية.

وتابع غراهام: "إذا تم المضي قدماً في هذه الخطة، فسوف نعارض هذا القرار في مجلس الشيوخ وسنطلب إلغاء هذا القرار"، وبحسب غراهام، نتوقع أن نحصل على دعم قوي من الحزبين الجمهوري والديمقراطي.

وختم قائلاً: "لا أعرف كل التفاصيل المُتعلقة بقرار الرئيس ترامب في شمال سوريا، وسأجري اتصالاً هاتفياً مع وزير الخارجية بومبيو. إذا كانت التقارير الصحفية دقيقة، فهذه كارثة في طور الإعداد".

(م ش)


إقرأ أيضاً