لوحة لليلى كوفن في ملتقى روج آفا للفن التشكيلي

تميز ملتقى روج آفا للفن التشكيلي بتقديم أحد الفنانين لوحةً فنية للمناضلة الكردية ليلى كوفن ضمن ورشة العمل في يومه الثالث في مدينة كوباني، إذ تهدف اللوحة إلى إبراز مدى ارتباط المجتمع السوري بمكوناته مع المناضلة المضربة عن الطعام منذ أشهر.

لا تخلى شاشات التلفزة و ساحات المدن في غرب كردستان "روج آفا" طيلة الأشهر الماضية من صور المناضلة الكردية ليلى كوفن المضربة عن الطعام منذ 186 يوماً في شمال كردستان، مطالبةً الحكومة التركية بفك العزلة المفروضة على القائد أوجلان في سجنه إيمرالي، لتصبح صورة ليلى أحد أبرز اللوحات التي رسمها أحد الفنانين التشكيلين في ملتقى روج آفا للفن التشكيلي الذي يستمر في يومه الثالث على التوالي.

الرسام محمد شاهين من مدينة كوباني والذي اشتهر بلوحاته المستوحاة من واقع الشعب الكردي المعاش ولا سيما لوحات حول ما تعرضت له مقاطعة عفرين في آذار عام 2018 من مجازر ارتكبها الجيش التركي، إلى جانب 23 فنان آخر في الملتقى الذي جاء تحت شعار "إرادة وطن الزيتون أقوى من إرهابكم" والذي ترعاه هيئة الثقافة والفن في إقليم الجزيرة.

صورة الرئيسة المشتركة لمؤتمر المجتمع الديمقراطي ليلى كوفن المضربة عن الطعام منذ أكثر من 6 أشهر وهي تلوّح بإشارة النصر، كانت أبرز اللوحات التي رسمها محمد من بين عشرات اللوحات التي رسمها فنانين آخرين في أول يومين من الملتقى الذي شهد صناعة مجسمات حديدية وأعمال النحت على الحجارة إلى جانب الرسم على اللوحات.

يقول شاهين بأنه أراد أن يُظهر مدى ارتباط المجتمع السوري بكرده وعربه بالمناضلة الكردية ليلى كوفن التي كانت لها دائماً مواقف منددة واضحة وصريحة من انتهاكات الحكومة التركية في داخل البلاد وخارجها عن طريق احتلال عفرين ودعم داعش في الهجوم على مناطق أخرى.

هذا وستستمر أعمال الفنانين في رسم اللوحات حتى 16 من الشهر الجاري في ورشة عمل "سومبوزيوم" في مدينة كوباني، على أن يتم عرض تلك اللوحات والمجسمات والأحجار المنحوتة في صالات مدينة قامشلو فيما بعد.

(ج)

ANHA


إقرأ أيضاً