لجنة الطاقة والاتصالات تطلق مشاريع جديدة لإيصال الكهرباء لأحياء مدينة الرقة

أطلقت لجنة الطاقة والاتصالات ولجنة الإدارة المحلية والبلديات مشروع لإعادة الكهرباء للرقة القديمة، وأعلن عن المشروع  اليوم خلال اجتماع عقد في مجلس الرقة المدني.

منذ تحرير مدينة الرقة تعمل بلدية الشعب ومجلس الرقة المدني على إعادة تأهيل وإيصال شبكات الخطوط الكهربائية إلى كافة المناطق في الرقة، وذلك بهدف تخفيف العبء على الأهالي وإعادة الخدمة الكهربائية لكافة المنازل.

وبحضور أعضاء مجلس الرقة المدني وعدد من العاملين والقائمين على هذا المشروع وأعضاء لجنة الإدارة المحلية والبلديات، أعلنت لجنة الطاقة والاتصالات عن البدء بمشروع إعادة الكهرباء للرقة القديمة.

هذا وكانت لجنة الطاقة والاتصالات عملت سابقاً على إصلاح الخطوط الكهربائية واستبدال القواطع والمحولات بمدينة حي رميلة والمختلطة، وبعد الانتهاء من اصلاح كلاً من القطاعات رقة 1، ورقة 2، ورقة 3 وتل البيعة عملت اللجنة على استكمال مشاريعها لباقي الأحياء والتي تتضمن باقي قطاعات المدينة وهي كلاً من القطاع الأول والثاني.

وعن انطلاقة هذا المشروع تحدث لوكالتنا مدير لجنة الطاقة والاتصالات بمجلس الرقة المدني محمود مامو حيث قال:" تمكنا من إيصال الكهرباء إلى حيي المشلب والمختلطة ومازال العمل قائم على إعادة توصيل الكهرباء لباقي أحياء المدينة، فيما سنبدأ بالعمل على إعادة تأهيل حي المهدي والرافقة والمعروفة باسم القطاعين الأول والثاني بالمدينة، وسيشمل المشروع تركيب 13 محولة وإعادة تأهيل شبكات التوتر العالي والمنخفض، ويشمل أيضاً تأهيل خط القطاع المتوسط بمحطة رقة 4 فيما تم البدء بصب 4 غرف بيتون لمراكز مسبقة الصنع للبدء بالمشروع".  

وعن الاستفادة من هذا المشروع يقول محمود مامو :" يستفيد منه حوالي 6500 عائلة وحوالي 900 محل تجاري و13 نقطة طبية، مما يخفف من أزمة الوقود المتواجدة حالياً ويخفف من التلوث البيئي المتواجد الناتج عن المولدات الكهربائية الخاصة".

والجدير بالذكر أن هذه المشاريع التي انطلقت اليوم كانت من ضمن مخططات لجنة الطاقة والاتصالات التي أعلنتها في شهر نيسان للعام الجاري.

 (ر ع/ل)

ANHA


إقرأ أيضاً