لجنة الشؤون الاجتماعية والعمل في الطبقة تبدأ بنقل نازحي مخيم الطويحينة

بدأت لجنة الشؤون الاجتماعية والعمل في الإدارة المدنية الديمقراطية لمدينة الطبقة منذ يومين بعملية نقل سكان مخيم الطويحينة الواقع شمال غرب مدينة الطبقة إلى المخيم الجديد الواقع على مفرق قرية المحمودلي شمالي الطبقة، حيث استقبل المخيم حتى الآن ما يقارب الـ 80 عائلة من أصل 1680 عائلة.

باشرت لجنة الشؤون الاجتماعية والعمل في الطبقة بنقل سكان مخيم الطويحينة بعد انتهاء الإدارة المدنية الديمقراطية من إنشاء المخيم وتجهيزه بكافة الاحتياجات التي يحتاجها النازحين.

الهدف من إنشاء مخيم المحمودلي

هدفت الإدارة المدنية في الطبقة من إنشاء مخيم المحمودلي الذي يستوعب 1680 خيمة لتخفيف معاناة النازحين الذين يقطنون المخيم على كافة المستويات حيث تم تجهيزه بكافة المستلزمات اللوجستية وتعبيد الأرضية وتنظيم الخيم وبناء المرافق الصحية وشبكات الصرف الصحي وشبكة تصريف مياه الأمطار وشبكة كهرباء لإنارة المخيم.

وفي حين كان مخيم الطويحينة يفتقر الى أبسط الخدمات في ظل الإمكانات والمساعدات البسيطة المقدمة من قبل الإدارة المدنية ناهيك عن معاناة الأهالي خلال فصل الشتاء وتغافل المنظمات الدولية عن أوضاعهم.

ويحتوي المخيم نقطة صحية مُزودة بسيارة إسعاف تقدم الخدمات على مدار الـ 24 ساعة بالإضافة إلى الاهتمام بقطاع التعليم لأطفال المخيم  وجُهزت مدرسة داخل المخيم تحتوي كافة احتياجات الأطفال.

وخلال عملية النقل باشرت لجنة الشؤون الاجتماعية والعمل بنصب الخيم داخل المبنى وتم بناء 160خيمة حتى الآن بالتزامن مع توافد النازحين إلى المخيم بواسطة باصات تم استئجارها لهذا الغرض.

وفي هذا الشأن أوضح الإداري على مخيم المحمودلي والعضو في لجنة الشؤون الاجتماعية والعمل عبد الهادي العبد بأنه يتم توزيع سلة غذائية لكل عائلة تصل إلى المخيم كنوع من المساعدة الآنية ريثما يتم نقل الجميع ويتم تقديم كافة المستلزمات بشكل منتظم.

كما أكّد عبد الهادي العبد أن الخيمة مُصممة على أساس جميع الفصول وضد الحرق ومقسمة الى عدة أقسام بحيث يمكن الاستفادة من كل قسم بأداء وظيفة معينة بحيث تكون كل 20 خيمة لها كتلة من الحمامات وخزانات مياه الشرب والغسيل.

والجدير بالذكر بأن الإدارة المدنية الديمقراطية في مدينة الطبقة كانت قد بدأت بتجهيز مخيم المحمودلي منذ ما يقارب العام.

 (ح ع/خ)

ANHA


إقرأ أيضاً