لجنة الزراعة: على المزارعين اتباع ارشادات المهندسين لمكافحة بسيلا  الزيتون

آفة البسيلا أو حشرة الزيتون القطنية تخلف ضرراً مباشراً متمثلاً بامتصاص للزهرة يمنع التبرعم كما تفرز مادة شمعية تصيب الأزهار بالعقم, ومع وجود مناخ ملائم لانتشارها تهيب لجنة الزراعة بمزارعي الزيتون باتباع أسلوب وقاية معين للحد منها.

الرقة

حذرت لجنة الزراعة التابعة لمجلس الرقة المدني أصحاب مزارع الزيتون من انتشار آفة البسيلا خلال الفترة المقبلة، نظراً للظروف الجوية الحالية هذا العام من رطوبة عالية وأمطار غزيرة وحرارة معتدلة، وهي الظروف المناسبة والملائمة لانتشار بسيلا الزيتون، وقت تؤدي إلى تراجع في إنتاج الزيتون.

من خلال أعمال لجنة الزراعة القائمة في المنطقة التي تعمل على الإنذار المبكر لحدوث أي آفة، وبحسب الظروف الجوية المتوقع حدوثها والتنبيه على الفلاحين والمزارعين بوجوب تلافي هذه الآفات من منطلق درهم وقاية خير من قنطار علاج.

عضو مكتب الوقاية في لجنة الزراعة المهندس حمود الشريدة تحدث قائلاً: "تقوم الحشرة بإفراز مادة شمعية أو قطنية تحيط بالأزهار بشكل كامل تؤدي إلى عقم الأزهار أو فشل النمو لديها، وحتى الأغصان بالإضافة إلى ترك مادة دبقة خلفها تغطي الأوراق تؤدي إلى تواجد نوع من أنواع الفطر الأسود".

وأضاف حمود الشريدة في حديثه قائلاً: "من هذا المنطلق قمنا بتوعية الفلاحين بضرورة الرش الوقائي الذي سيكون موعده من 15/آذار وحتى مرحلة الإزهار، والتي قد يضطر فيها المزارع أن يرش أكثر من مرة, وكما يفضل في المرحلة الثانية أن يقوم المزارعون بتغيير المبيدات لأن هذه الحشرة تأخذ أحياناً صفة الممانعة للمبيد، كما يجب عدم استخدام مبيد دايمثوات و كلوروبيرفوس الذي قد يضر الأزهار، وعلى المزارعين اتباع ارشادات المهندسين".

(ح ع/س)

ANHA


أخبار ذات صلة