لجنة الخدمات تتدخل لمنع وقوع كارثة جراء ارتفاع منسوب مياه سد الروم

أرسلت لجنة الخدمات التابعة لمجلس دير الزور المدني آليات لفتح الطريق أمام تجمع المياه المتجمعة في سد الروم بريف دير الزور الغربي، لتخفيف الضغط على مياه السد، ولمنع حدوث كارثة في المنطقة.

دير الزور

اجتاحت في الساعات الماضية موجة أمطار غزيرة أدت إلى تشكل السيول في الوديان والأماكن المنخفضة، الأمر الذي أدى إلى تجمع المياه في سد الروم بشكل أكبر من طاقته  الاستيعابية.

وعليه سارعت لجنة الخدمات بإرسال الآليات لشق الطريق أمام المياه الزائدة، وتخفيف الضغط على السد لمنعه  من الانهيار لوصول المياه في السد إلى منسوبها الطبيعي.

كما وأدت الأمطار الغزيرة خلال الساعات الماضية لغمر أجزاء من بلدة أراضي قرى "محيميدة، الحوايج و حاوي سفيرة تحتاني في الريف الغربي لمدينة دير الزور.

وباشرت الآليات بتنظيف مجاري المياه لسيول المياه الزائدة إلى خارج السد، كما أعادت ورشات الصيانة  ترميم جسد السد الذي تعرض للأضرار، ووضع الأتربة على  أطراف السد لمنع تسرب المياه بشكل أكبر كون مياه السد تروي  مئات الهكتارات.

وسد الروم أو سد وادي البقر كما يسمونه أهالي القرية، يقع شمال قرية محيميدة بـ 5  كم  بين وادي ومنطقة منخفضة، تعتبر امتداداً للقرية ومنطقة تجمع للمياه خلف السد الذي يبلغ طوله 250 متراً وبعرض 6 أمتار،

(ف ف/س)

ANAHA


إقرأ أيضاً