لجنة البلديات في الرقة تعلن إنهاء 3 مشاريع والبدء بمشروع لتعبيد الطرقات

عقدت اليوم لجنة البلديات والإدارة المحلية في مجلس الرقة المدني اجتماعاً في ساحة المجلس أعلنت فيه الانتهاء من 3 مشاريع ضخمة، والبدء بمشروع آخر لتعبيد الطرقات.

هذا وخلال الاجتماع أعلنت اللجنة الانتهاء من مشاريع "فريق الاستجابة الأولية ومشرع الصرف الصحي وتشغيل الآليات الذي أطلقته منذ أربعة أشهر لإزالة الركام وفتح الطرقات في مدينة الرقة".

وأعلنت اليوم عن انطلاق مشروع جديد وهو إعادة تأهيل الطرق وتعبيدها بدءاً من "الكورنيش الشمالي  مروراً بدوار الفروسية وصولاً إلى دوار الصوامع" حيث يعد هذا الطريق حيوياً يربط بين أرياف المدينة الشمالية الغربية، وانتهاءً بالطريق الجنوبي الذي يتجه باتجاه نهر الفرات.

كما قدمت كل لجنة من اللجان المشرفة على المشاريع التي أنجزت تقريرها عن تلك المشاريع وكلفتها والوقت الذي استغرقته. وبهذا الصدد قال مدير لجنة الآليات صدام العمر إنه:" انطلق مشروع تشغيل الآليات بتاريخ الـ 2 من شهر شباط من العام الجاري وانتهى المشروع بتاريخ 17 حزيران، كلفة المشروع وصلت إلى  148 ألف دولار، وعمل فيه 76 عاملاً، وعدد الآليات التي كانت تقوم بالعمل 14 تركس 18 قلاب 3 بوبكات 5 صهاريج لتوزيع المياه".

وعن آلية العمل بيّن صدام أنه "كانت آلية العمل عن طريق تقسيم الرقة إلى عدة قطاعات، وقمنا خلالها بترحيل ما يقارب 8500 م3 من الركام وتوزيع مياه الشرب على الأرياف القريبة من المدينة".

أما ياسر الخميس رئيس فريق الاستجابة الأولية فقال في تقريره إنه :"افتتحت المرحلة الثالثة من أعمال فريق الاستجابة الأولية في الأول  من شهر آذار وانتهت بتاريخ 9 حزيران، استطاع الفريق خلال هذه الفترة انتشال 699 جثة من مقبرة الفخيخة و246 جثة من مقبرة المعسكر، وأخمد فريق الإطفاء ضمن فريق الاستجابة 157 حريقاً في الأراضي الزراعية".

وبعد قراءة التقارير، أعلنت لجنة البلديات والإدارة المحلية عن إطلاق مشروع جديد وهو تعبيد وتأهيل الطرقات المتضررة وخصصت له ميزانية تقدر بـ 168 ألف دولار ومدة إنهاء المشروع 60يوماً.

(أع/ل)

ANHA


إقرأ أيضاً