لجنة الاقتصاد في الرقة تفتتح منشأة "شمس الفرات" للبيتون المجبول

افتتحت لجنة الاقتصاد التابعة لمجلس الرقة المدني اليوم منشأة ومجبل "شمس الفرات" العاملة على تجهيز مادة البيتون المجبول لكافة المشاريع الخدمية الزراعية الصناعية والتجارية .

في خطوة من لجنة الاقتصاد للمساهمة في إعادة إعمار مدينة الرقة، افتتحت اليوم مجبل شمس الفرات بحضور عدد من أعضاء مجلس الرقة المدني وأعضاء كل من لجان الزراعة والصناعة والتجارة .

وبعد ما يقارب 7 أشهر من أعمال الترميم والتأهيل لمجبل شمس الفرات الواقع بالقرب من منطقة شنينة شمال المدينة بـ 15 كم , وبعد أعمال الخراب والدمار والسرقة التي لحقت به أيام سيطرة المجموعات المرتزقة عليه، عملت اللجنة على تأهيله من مرحلة الصفر حتى بات جاهزاً للعمل اليوم.

بدأت مراسم الافتتاح بالوقوف دقيقة صمت، تلتها كلمة ألقاها الرئيس المشترك للجنة الاقتصاد رشاد كردو قال فيها: " منذ تحرير مدينة الرقة ونحن في اللجنة الاقتصادية وضعنا خططاً وبرامج للمساهمة بشكل جدي وفعال في إعادة إعمار الرقة بكل جوانبها العمرانية والزراعية والصناعية والتجارية, وكانت هذه المنشأة مثلها مثل كل المنشآت الموجودة سابقاً قد تعرضت للتخريب والنهب من قبل عصابات الإجرام التي دمرت كل نواحي الحياة في هذه المنطقة, ونحن بدورنا لا ندخر جهداً في سبيل إعادة تأهيل جميع المنشآت المخربة مثل صوامع الحبوب ومحلج الأقطان ومجفف الذرة الصفراء لإكمال الدورة الاقتصادية ".

ثم ألقى مدير المجبل محـمد عبدو كلمة وقال :" بجهود عمالنا صمننا على إعادة هذه المنشأة إلى العمل لأنها تقدم أهم مادة في إعادة إعمار المدينة والبنية التحتية المخربة من طرق وجسور ومشاريع الري التي تعتبر مهمة للمشاريع الزراعية في المدينة والتي تروي مساحات شاسعة من الأراضي الزراعية التي تتجاوز / 100 ألف هكتار/ , وسنقوم بتقديم هذه المادة للمواطنين بأسعار مخفضة مساهمة منا في إعادة إعمار المدينة المنكوبة".

هذا ويعمل المجبل حالياً بطاقة تتراوح بين 125 إلى 130 متراً مكعباً من البيتون يومياً، حيث أن طاقته الإنتاجية المرجوة تصل إلى 400 متر مكعب يومياً .

خدّم المجبل منذ لحظة تفعيله منذ ما يقارب الشهر والنصف العديد من المشارع الخدمية وخاصة مشاريع الري بتقديم البيتون المجبول لإصلاح قنوات الري والسواقي الصغيرة حيث قدّم المجبل أكثر من 2000 متر مكعب والتي تمتد لأكثر من 20 كم وقدرت نسبة الإصلاح إلى هذه اللحظة بـ 70 % من كافة أعطال قنوات الري والسواقي .

يذكر أن افتتاح المجبل خلق فرصة عمل لحوالي / 30 / عاملاً من كافة المهن.

( ح ع/ل)

ANHA


إقرأ أيضاً