كوريا الشمالية تشتكي احتجاز أمريكا لسفنها للأمم المتحدة وتطالب باستعادتها

بعث سفير كوريا الشمالية لدى الأمم المتحدة رسالة إلى الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، طالب فيها، التدخل في مسألة مصادرة الولايات المتحدة "بشكل غير قانوني" لإحدى سفنها التجارية.

نقلت وسائل الإعلام الكورية إن كوريا الشمالية طالبت الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، السبت، التدخل في مسألة مصادرة الولايات المتحدة "بشكل غير قانوني" لإحدى سفنها التجارية.

ونقلت وكالة الأنباء المركزية الكورية عن سفير كوريا الشمالية لدى الأمم المتحدة، هان تاي سونج، في رسالة بعث بها إلى غوتيريش بتاريخ الجمعة، إن "هذا العمل الخاص بانتزاع الملكية يشير بوضوح إلى أن الولايات المتحدة بلد عصابات فعلا لا تهتم على الإطلاق بالقوانين الدولية".

وطلبت الرسالة أيضاً من غوتيريش اتخاذ "إجراءات عاجلة"، وزعمت أن واشنطن انتهكت سيادة كوريا الشمالية وخرقت مواثيق الأمم المتحدة.

وقالت كوريا الشمالية إن مصادرة السفينة يمثل خرقاً لروح القمة، وطالبت بإعادتها دون تأخير.

وصادرت الولايات المتحدة، الخميس قبل الماضي، سفينة شحن كوريا شمالية في تصعيد جديد للتوتر، بعدما أطلقت بيونج يانج ما يعتقد أنه صاروخان مؤخراً.

ويأتي احتجاج بيونغ يانغ للأمم المتحدة وسط توترات متزايدة منذ انهيار ثاني اجتماع قمة عقد في هانوي في فبراير الماضي، بين الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون والرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الذي استهدف نزع سلاح كوريا الشمالية النووي.

(م ح)


إقرأ أيضاً