كوباني.. البلدية تعيد تجديد البنية التحتية القديمة للمدينة

قال المهندس في بلدية الشعب بمدينة كوباني زياد حاجي إن البنية التحتية القديمة في المدينة أصبحت غير صالحة لأسباب عدة لذلك تعمل البلدية على تغييرها.

ازدادت في الآونة الأخيرة أعمال تمديد الصرف الصحي والحفريات في مدينة كوباني لاسيما في فصل الصيف، وبما أن أغلبية هذه الأعمال جرت في أحياء سبق أن جرت فيها أعمال شبكات الصرف الصحي، أُثيرت تساؤلات عدة بين الأهالي عن السبب، وخاصة أن أشغال الصرف الصحي أدت إلى تضرر شبكات الطرق في عدد من الأحياء.

وفي هذا السياق، تحدث المهندس في بلدية الشعب في مدينة كوباني زياد حاجي لوكالتنا موضحاً أسباب ازدياد أعمال تمديد أو تجديد شبكات الصرف الصحي في المدينة وخاصة في الأحياء القديمة.

وأشار حاجي في حديثه إلى الأسباب الرئيسة التي تدفعهم لتجديد شبكات الأحياء القديمة في كوباني، وهي أن أغلب خطوط الصرف الصحي القديمة لا تتوافق مع الحالة العمرانية التي تشهدها المدينة, مُوضحاً أن الخطوط القديمة في أغلب الحالات لا يتجاوز قطرها 30سنتيمتراً ما يجعلها عرضة للانسداد في أي وقت.

ونوّه زياد خلال حديثه إلى أن الهطول الكثيف للأمطار كان سبباً في انسداد الكثير من خطوط الصرف الصحي القديمة، ما دفع البلدية إلى تغييرها بخطوط ذات سعة أكبر، حيث يتم استبدالها بخطوط يصل قطرها إلى 60 سنتيمتراً.

وشملت عملية استبدال شبكات الصرف الصحي أحياء الشهيد فراس بطول 350 متر، وحي الشهيد خبات بمسافة 500 متر، بالإضافة إلى أن حي الشهيد سرحد سيتم العمل عليه خلال الأسبوع المقبل بمسافة 975 متراً.

وفي جميع هذه الأحياء يتم استبدال شبكات الصرف الصحي الموجودة بشبكات جديدة قطرها 60 سنتيمتراً.

وكمجموع كلي، عملت البلدية على تمديد ما يقارب 5000 متر من شبكات الصرف الصحي بين تجديد وتمديد حديث هذا العام.

وكشف المهندس زياد حاجي بأنهم وضعوا في خططهم تمديد أكثر من 10 آلاف متر، ما بين استبدال وتمديد خطوط جديدة، أي أن البلدية أنجزت حتى الآن نصف ما وضعته في مخططها.

وترى المياه تطوف إلى سطح الارض في الأحياء القديمة بسبب انسداد مجاري الصرف الصحي فيها, فيما تعمل البلدية جاهدة لاستيعاب مشكلة الصرف الصحي رغم قلة الآليات التي تمتلكها المؤسسة.

وسيكون على البلدية أن تعمل على تعبيد طرق هذه الأحياء التي تجدد فيها شبكات الصرف الصحي، وهو ما يثقل كاهل البلدية التي عليها أن تُعبّد عشرات الشوارع في مدينة كوباني بعدد قليل من الآليات.

وبطبيعة الحال، لن تستطيع البلدية تعبيد شوارع أحد الأحياء قبل أن تتأكد من تهيئة البنية التحتية فيه.

هذا وتشهد مدينة كوباني مؤخراً نشاطاً واسعاً في أعمال تعبيد وصيانة الطرق في مدينة كوباني والقرى المجاورة لها.

(ج)

ANHA


إقرأ أيضاً