كوباني.. الآلاف يحتجون رفضاً للتهديدات التركية

احتشد الآلاف من السوريين في ساحة المرأة الحرة وسط مدينة كوباني شمال البلاد رفضاً للتهديدات التركية تجاه مناطق شمال وشرق سوريا وصمت المجتمع الدولي حيال ذلك.

وتوالت ردود الفعل من قبل السوريين في مدن شمال وشرق البلاد عقب التهديدات التركية وحشدها لقواتها العسكرية قبالة مدينة كري سبي/تل أبيض السورية، وبلدة شيوخ تحتاني على الجانب الغربي من نهر الفرات.

ومنذ ساعات الصباح التقت جموع المتوافدين من قرى وبلدات مقاطعة كوباني في قلب المدينة حاملين لافتات تحمل شعارات تدعو للاتحاد والمقاومة في وجه الاحتلال التركي.

وخلال الوقفة الاحتجاجية التي دامت لساعتين ألقى الرئيس المشترك لمجلس مقاطعة كوباني مصطفى إيتو كلمة قال فيها إن الاحتلال التركي وصل إلى ذروة حقده على ما حققه الشعب السوري من انتصارات على الإرهاب الذي كان مدعوماً من قبل الدولة التركية.

إيتو أشار إلى أن صمت المجتمع الدولي هو الدافع الرئيسي للتهديدات التركية، مضيفاً أن "ما تعرضت له مقاطعة عفرين العام الماضي من مجازر ارتكبها الجيش التركي ومرتزقته يتحمل مسؤوليته المجتمع الدولي وعليه أن يدرك حجم المخاطر التي قد تنجم من التدخل التركي وبقاءه في الأراضي السورية".

هذا وتوجه آلاف السوريين إلى قرية قره موغ شرق مدينة كوباني على الحدود السورية التركية للاعتصام اليوم الأربعاء وإنشاء حائط بشري رفضاً للتهديدات التركية بشن عدوان جديد على الأراضي السورية.

(ج)

ANHA


إقرأ أيضاً