قوى الأمن الداخلي: داعش يستغل قصف الاحتلال التركي لشن هجمات على المنطقة

قالت القيادة العامة لقوى الأمن الداخلي- شمال وشرق سوريا بأن داعش يستغل تصعيد الهجمات التركية لتصعد من هجماتها و تحركاتها داخل المدينة وقيامها بالتفجيرات.

أصدرت القيادة العامة لقوى الأمن الداخلي- شمال وشرق سوريا بياناً حول تفجير الذي وقع في حي منير حبيب بمدينة قامشلو.

وجاء فيه:

"بالتزامن مع تصعيد الهجمات العدوانية التركية على مناطق شمال وشرق سوريا الذي استغلته داعش لتحركاتها وعملها، انفجرت سيارة مفخخة مستهدفة مطعم الأومري الذي يقع في شارع منير حبيب بمدينة قامشلو الذي كان يشهد تواجد المدنيين والصحفيين اللذين قدموا إلى مناطقنا لتغطية العدوان الحالي، مما أسفر عن إصابة تسعة أشخاص بجروح متفاوتة، واستشهاد ثلاثة مدنيين وما زالت فرق الطوارئ الإسعاف الخاصة بقواتنا تقوم بالبحث عن مصابين أو شهداء بين الركام.

إننا في قوى الأمن الداخلي قد نبهنا سابقاً إلى أن المستفيد الأكبر لهذا العدوان هو التنظيم الإرهابي داعش، الذي يظهر على العيان أنه بدأ بزيادة تحركاته منذ بداية العدوان وإعادة تنظيم صفوفه لإحياء الفكر الإرهابي من جديد.

كما نؤكد بأن قواتنا الأمنية تمكنت صباح اليوم من اعتقال خلايا نائمة لداعش في أحد الأحياء في مدينة قامشلو تعمل على التنسيق مع الاستخبارات التركية وتزويدهم بالإحداثيات حول نقاط تمركز قواتنا".

ANHA


إقرأ أيضاً