قلعه جي: تركيا تمارس إرهاب دولة على السوريين ويجب الاتحاد بوجهها

أكد أمين عام حزب التغيير والنهضة السوري مصطفى قلعه جي أن الهجوم التركي هو إرهاب دولة يمارس على الشعب السوري, وأشار إلى أن تركيا تخاف من انتقال تجربة الإدارة الذاتية إلى أراضيها, ودعا السوريين إلى الاتحاد في مواجهة الهجوم التركي.

تستمر هجمات دولة الاحتلال التركي على شمال وشرق سوريا وسط تنديدات من قبل دول وأحزاب لهذه الهجمات ودعوات لإيقافها, وفي هذا السياق تحدث أمين عام حزب التغيير والنهضة السوري مصطفى قلعه جي لوكالتنا.

قلعه جي بدأ حديثه قائلاً "الاعتداء التركي على الأراضي السورية هو مدان بكل الشرائع الدولية فهو إرهاب دولة تمارسه تركيا على الشعب السوري".

وحول مساعي تركيا من هذه الهجمات أوضح قلعه جي "تسعى تركيا جاهدة لإثارة فتنة بين السوريين أنفسهم حيث تعمل لوضعهم أمام بعضهم البعض لذلك قامت بتوحيد الفصائل المسلحة والتي تتواجد في إدلب ودفعت بها لمواجهة قوات قسد وبالتالي هي تريد إضعاف الفريقين للانقضاض عليهم والتخلص منهم".

وأضاف "تركيا تخاف من انتقال عدوى تجربة الإدارة الذاتية إلى أراضيها".

أما بخصوص المواقف الدولية من هذه الهجمات أوضح قلعه جي "للعلم المواقف الدولية هي مواقف منافقة وآن الأوان لخروج كافة الاحتلالات الموجودة على الأرض السورية".

ودعا السياسي السوري للاتحاد ضد الهجمات التركية وقال "نحن نرى أن لا وقت للمحاسبة الآن بين السوريين ولا وقت للحوار يجب أن تتوحد جهود جميع السوريين في مواجهة العدوان التركي ورده عن الأراضي السورية, تركيا لا تستهدف السوريين الكرد فقط بل هي تستهدف كل مكونات الشعب السوري في منطقة الجزيرة السورية".

(ح)

ANHA


إقرأ أيضاً