فيلم "لأجل الحرّية" يُعرض لأوّل مرّة في رميلان

عرض "كومين فيلم روج آفا" لأوّل مرّة في بلدة رميلان فيلماً بعنوان "لأجل الحرّية" الّذي يجسّد مقاومة ونضال مجموعة من الشّبّان الكرد الّذين واجهوا جيش الاحتلال التّركيّ للدّفاع عن مدينتهم.

حضر الفيلم الّذي عرض في صالة آرام تيكران للثّقافة والفنّ في بلدة رميلان المئات من أهالي ناحية كركي لكي وبلدة رميلان في مقاطعة قامشلو، والعشرات من الفنّانين والمثقّفين والمسرحيّين في مقاطعة قامشلو.

فيلم "لآجل الحرّية" من إنتاج كومين فيلم روج آفا ومن إخراج آرسين جليك، وتمّ تصويره في مدينة كوباني.

يروي الفيلم قصّة حقيقة لمقاومة مجموعة من الشّبّان الكرد الّذين واجهوا جيش الاحتلال التّركيّ للدّفاع عن مدينتهم بوجه الأسلحة المتطوّرة، وصمدوا بوجهها لـ 100 يوم في مقاومة "سور آمد"، وهو مبنيّ على مذكّرات الّذين استشهدوا في تلك المقاومة، وشهادات النّاجين والّذين بعضهم يمثّلون في الفيلم أيضاً.

ويُذكر أنّ الفيلم مُنع من العرض في مدينة السّليمانية بإقليم كردستان، بعد أن كان مقرّراً عرضه في 2019-12- 13 ومُنع من قبل إدارة أسايش باشور كردستان تحت ذريعة المخاوف الأمنيّة.

وعُرض الفيلم لأوّل مرّة في المهرجان السّينمائيّ الدّوليّ بالهند.

هذا ومن المُنتظر أن يُعرض هذا الفلم في مناطق مختلفة من روج آفا وشمال وشرق سوريا.

(ك ع/ل)

ANHA


إقرأ أيضاً